قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أبدت جماهير نادي روما تعاطفها مع مدرب الفريق السابق الإسباني لويس إنريكي في وفاة ابنته "زانا" ، بعدما رفعت لافتات تعزي وتواسي المدرب الإسباني خلال حضورها المواجهة التي جمعت فريقها بمضيفه لاتسيو في دربي العاصمة الإيطالية الذي احتضنه ملعب "الأولمبيكو" .

وكانت ابنة المدرب لويس إنريكي، البالغة من العمر 9 أعوام، قد وافتها المنية الخميس الماضي، حيث فارقت الحياة بعد صراع أليم مع مرض السرطان استمر لمدة 5 أشهر.

وأشارت صحيفة "ماركا" الإسبانية بأن جماهير روما رفعت لافتات مواساة تعكس مشاعر الحب و التعاطف، التي تكنها للمدرب ، حيث تضمنت اللافتة الأولى :" ارقدي في سلام يا ملاكي الصغير"  ، بينما حملت لافتة أخرى : "وداعاً زانا" . 

يشار الى أن لويس انريكي تولى تدريب نادي روما في موسم (2011-2012) في اول تجاربه الفنية خارج بلاده ، ورغم انه بقي موسماً واحداً فقط ، إلا انه احتفظ بعلاقة طيبة بجماهير النادي الإيطالي.