قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

توج العداء الكيني تيموثي شيرويوت بذهبية سباق 1500 م في اليوم الاخير من بطولة العالم لالعاب القوى الاحد في الدوحة، فيما سيطرت الولايات المتحدة على سباقي التتابع 4 مرات 400 م في الفئتين.

ورفعت الولايات المتحدة رصيدها من الذهبيات الى 14 في البطولة الحالية لتعادل بالتالي رقمها القياسي في بطولة العالم.

وسجل شيرويوت 3.29.26 دقيقة متقدما بفارق اكثر من ثانيتين عن الجزائري توفيق مخلوفي (3.31.38 د) صاحب الفضية، في حين نال البولندي مارسين ليفاندوفسكي البرونزية مع 3.31.46 د.

وتصدر شيرويوت السباق منذ البداية وحتى النهاية ولو يصمد في وجهه سوى مواطنه رونالد كويموي في اللفتين الأوليين لكنه سرعان ما غرد خارج السرب ليجتاز خط الوصول من دون منافسة على الاطلاق.

وكانت المواجهة مرتقبة بين شيرويوت والشاب النروجي الصاعد جاكوب اينغربريغستن، لكن الاخير لم ينافس على المراكز الاولى في اي من مراحل السباق واكتفى بالمركز الرابع ليفشل بوضع حد لسيطرة العدائين الافارقة على هذا السباق في النسخ الاربع الاخيرة.

وحقق شيرويوت صاحب الفضية قبل عامين في بطولة العالم في لندن، أفضل توقيت هذا العام (3:28,77 دقيقة) عندما تغلب على النروجي بالذات في لقاء لوزان السويسري.

وقال شيرويوت "شعرت بثقة كبيرة خلال السباق النهائي لاني تدربت جيدا. ولأني كنت اريد تحاشي اي تدافع، قررت الانطلاق بسرعة وحافظت على ايقاع سريع طوال السباق".

واضاف "نجحت خطتي وانا سعيد لكوني اصبحت بطلا للعالم. كان عام 2018 جيدا لكن العام الحالي افضل لاني حققت اكثر. الموسم الاولمبي قادم ويتعين علي بذل جهود مضاعفة لاكون في اهبة الاستعداد".

اما مخلوفي حامل ذهبية سباق 1500 في اولمبياد لندن عام 2012 وفضيتي سباقي 1500 و5 الاف م في ريو دي جانيرو بعدها باربع سنوات، فقال "هذه الميدالية لها طعم خاص لانها المرة الاولى التي احصل فيها على ميدالية في ارض عربية".

-ثنائية اميركية في التتابع-

وضربت الولايات المتحدة بقوة في التتابع، فحققت فوزا مزدوجا باحرازها الذهبية في سباقي التتابع 4 مرات 400 م في فئتي الرجال والسيدات.

وتألف المنتخب الاميركي للرجال من فرد كيرلي ومايكل تشيري وويلبرت لندن وراي بنجامين الذي نال فضية سباق 400 م حواجز، مسجلا توقيتا مقداره 2.56.69 دقيقة امام جامايكا مع 2.57.90 د وبلجيكا في المركز الثالث مع 3.03.06 د

وفي فئة السيدات، قادت العداءة دليلة محمد الفائزة بسباق 400 م حواجز، منتخب بلادها الى احراز المركز الاول مانحة في الوقت ذاته الذهبية الثالثة عشرة لمواطنتها الاسطورة اليسون فيليكس في بطولات العالم.

وعلى الرغم من عدم مشاركة اليسون في السباق النهائي بل فقط في التصفيات حيث حققت افضل توقيت بين جميع العداءات، فانه يحق لها الحصول على ذهبية بدورها.

وسجلت سيدات الولايات المتحدة 3.18.92 دقيقة امام بولندا مع 3.21.89 دقيقة، وجامايكا مع 3.22.37 دقيقة.

-مفاجأة بيترز-

وفاجأ اندرسون بيترز من غرينادا منافسيه في مسابقة رمي الرمح برمية رائعة مع 86.89 مترا، محسنا رقمه الشخصي باكثر من مترين.

وحل الاستوني ماغنوس كيرت ثانيا مع 86.21 مترا، والالماني يوهانيس فيتر ثالثا مع 85.37 م.

وبات بيترز ثاني رياضي من غرينادا يحرز ذهبية في بطولة العالم بعد العداء كيراني جيمس في سباق 400 م عام 2011 في دايغو.

واحرزت الالمانية مالايكا ميهامبو ذهبية مسابقة الوثب الطويل وكانت الوحيدة التي تخطت حاجز الـ7 امتار وسجلت 7.30 مترا، لتعوض بعش الشيء خيبتها في دورة الالعاب الاولمبية في ريو عام 2016 عندما اكتفت بالمركز الرابع.

وحلت الاوكرانية مارينا بيخ-رومانتشوك ثانية مع 6.92 م بفارق سنتم واحد عن النيجيرية ايسي برومي مع 6.91 م.

وحسنت ميهامبو خلال وثبتها الفائزة رقمها الشخصي بفارق 16 سنتم.

وفي سباق 100 م حواجز للسيدات، توجت الاميركية نيا الي بتسجيلها 12.34 ثانية امام مواطنتها كندرا هاريسون (12.46 ث) والجامايكية دانييل وليامس (12.47 ث).

واحرز العداء الاوغندي جوشوا شيبتيغي ذهبية سباق 10 الاف م مسجلا 26.48.36 دقيقة ليصبح اول عداء من اوغندا يتوج بذهبية هذا السباق، علما بانه اكتفى بالفضية في لندن عام 2017.

وتألق شيبتيغي هذا العام بفوزه بسباق اختراق الضاحية في ارهوس الدنماركية وفي نهائي الدوري الماسي في سباق 5 آلاف م. 

ونال الفضية الاثيوبي يوميف كيجيلشا مع 26.49.34 د، والكيني رونيكس كيبروتو البرونزية مع 26.50.32 دقيقة.