قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

فاجأ أنصار فريق نيولز أولد بويز الأرجنتيني، دييغو أرماندو مارادونا، قبل انطلاق مباراتهم أمام فريق خيمناسيا الذي يشرف على تدريبه أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، وذلك ضمن مباريات الجولة الـ11 من الدوري الأرجنتيني.

واحتفل جمهور نيولز أولد بويز بعيد ميلاد دييغو أرماندو مارادونا الذي أكمل يوم الأربعاء عامه الـ59.

وبدا الأسطورة الأرجنتينية متأثرا قبل المباراة، فعند دخوله إلى أرضية ملعب نيويلز أولد بويز، عانق نجم الفريق ماكسي رودريغيز والدموع تكاد تنهمر من عينيه.

من جهتها قدمت إدارة نادي نيويلز أولد بويز صورة ضخمة للنجم الأرجنتيني إضافة إلى كرسي فخم من باللون الأحمر والأسود، وقع عليه بخط يديه قبل أن يدير المباراة من عليه من أقرب نقطة على خط التماس.

وجاءت لمسة الوفاء التي قدمها أنصار فريق نيولز أولد بويزن على الرغم من أن الأسطورة الأرجنتينية لم يمثل ناديهم سوى موسم واحد بين عامي 1993 و1994.

جدير بالذكر أن المباراة انتهت بفوز فريق مارادونا برباعية نظيفة، محققا الفوز الثاني خلال الجولات الخمس الماضية مع فريق خيمانسيا، ليتقدم إلى المركز الـ23 برصيد 7 نقاط، ويقترب من الابتعاد عن منطقة الخطر.