قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قبل إنطلاق منافسات الموسم الجاري كانت اغلب التوقعات تشير الى أن نادي نابولي سيكون مرشحا قوياً للمنافسة على البطولات المحلية و القارية ، إلا ان النتائج التي حققها مؤخراً تؤكد بأنه سيخرج خالي الوفاض.

ولم يكن المتابعون ان يطلقوا تلك التوقعات لولا المعطيات التي سبقت إنطلاقة الموسم الجاري، نتيجة احتفاط إدارة النادي بخدمات المدرب المتمرس كارلو انشيلوتي وكافة نجوم الفريق ، كما عززت صفوفه بعدة صفقات بلغت قيمتها المالية نحو 190 مليون يورو ، غير ان الرياح جرت بما لا تشتهيه توقعات المتابعين .

وكان نابولي قد سجل حصيلة سلبية بعد مرور 23 جولة من منافسات الدوري الإيطالي ، مما يعكس الأزمة الفنية التي يعيشها الفريق منذ بداية الموسم الجاري ، والتي اطاحت بأنشيلوتي الذي انتقل لتدريب إيفرتون محققاً معه نتائج متميزة في الدوري الإنكليزي، في وقت يعاني فيه خليفته جينارو جاتوز الامرين بعد سلسلة من النتائج السلبية ، كان آخرها خسارته أمام ليتشي على ارضه و امام جماهيره بثلاثة اهداف لهدفين .

وتكشف صحيفة "ماركا" الإسبانية بأن نابولي سجل هذا الموسم في بطولة الدوري الإيطالي حصيلة سلبية تعتبر الأسوأ منذ سنوات .

وكان نابولي قد تراجع في جدول الترتيب بسبب نتائجه المتواضعة ، مبتعداً عن المتصدر بـ 24 نقطة ، حيث يحتل حالياً المركز الحادي عشر برصيد 30 نقطة فقط جمعها من ثمانية انتصارات و ستة تعادلات مقابل تسع هزائم .

وتُعد حصيلة نابولي هذا الموسم الأضعف منذ موسم (2007-2008) عندما اكتفى - حينها- بجمع 27 نقطة خلال 23 مباراة ، أي بفارق ثلاث نقاط فقط عن حصيلته هذا الموسم ، مع الإشارة الى أن حصيلته السابقة ، حققها وهو صاعد للتو لدوري الدرجة الأولى مفتقداً للخبرة .

ومن اللافت للنظر بأن لاعبي نابولي لم يستفيدوا من دعم جماهيرهم في استاد "السان باولو" ، حيث خسروا 14 نقطة من اصل 36 نقطة ، بسبب وقوعهم في فخ التعادلات وتلقيهم هزائم غير متوقعة ، كما أن التعاقدات التي أبرمتها إدارة النادي خلال الانتقالات الصيفية لم يقدم اصحابها أي إضافة ، رغم أنها كلفت الخزينة ما يقارب من 190 مليون يورو ، بدليل ان تشكيلة الفريق اصبحت هشة دفاعياً و متواضعة هجومياً بعدما اكتفى الفريق بإحراز 36 هدفاً وتلقي شباكه 34 هدفاً .

وبعدما تأكد إهدار الفريق فرصة المنافسة على لقب الدوري الإيطالي ، فإن رهان وآمال جماهير نابولي تبقى معلقة على نتائجه في بطولتي كأس إيطاليا ودوري أبطال أوروبا للتدراك و التعويض.

يشار الى أن نابولي بلغ الدور نصف النهائي في كأس إيطاليا حيث تجاوز إنتر ميلان ذهاباً بهدف نظيف على ملعب "الجيوسيبي مياتزا" بمدينة ميلانو ، كما بلغ الدوري الثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا ، إذ سيواجه برشلونة الإسباني ذهاباً في الخامس و العشرين من الشهر الجاري على ملعبه قبل مواجهة الإياب بـ "الكامب نو" .