قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم "لا ليغا" إن البند الجزائي البالغ 700 مليون يورو في عقد، ليونيل ميسي، مع برشلونة لا يزال ساري المفعول.

وأعلم ميسي، 33 عاما، النادي يوم الثلاثاء الماضي برغبته في الرحيل، ولم يحضر لإجراء الفحص الطبي يوم الأحد، تمهيدا لانطلاق الموسم القادم.

ويخطط مهاجم الأرجنتين لاستحضار بند يسمح له بمغادرة النادي مجانا، لكن برشلونة يجادل بأن الموعد النهائي لذلك قد انتهى.

إقرأ أيضاً

ما هي الوجهة المقبلة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي؟

كلوب يستبعد انتقال ميسي إلى ليفربول

هل أرسل ميسي طلب رحيله من برشلونة بالفاكس حقا؟

وتقول لا ليغا إنها لن تلغي تسجيل اللاعب ما لم يتم استيفاء البند.

وقالت الرابطة في بيان لها "امتثالا للقاعدة المعمول بها، لن توافق لا ليغا على طلب إلغاء تسجيله كلاعب في الاتحاد الإسباني لكرة القدم، ما لم يُدفع المبلغ في البند الجزائي.

وكان من المقرر أن يصل ميسي إلى ملعب تدريب برشلونة في الساعة 10.15 صباحا بالتوقيت المحلي يوم الأحد، لكنه لم يحضر.

ويخطط محامو اللاعب لاستخدام بند في عقده الممتد أربع سنوات، والموقع في عام 2017، والذي كان سيسمح له بمغادرة النادي مجانا إذا طلب ذلك بحلول 10 يونيو.

إذ من المقرر أن يؤكدوا أن هذا التاريخ، اسميا نهاية الموسم، أصبح الآن غير ذي صلة بعد تأخيرات فيروس كورونا التي أدت إلى تمديد الموسم ولعب الفريق مباريات في أغسطس.