قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ستوكهولم: سيفتقد المنتخب السويدي جهود لاعب وسط يوفنتوس الإيطالي ديان كولوشيفسكي في مباراته الأولى في كأس أوروبا ضد إسبانيا، وذلك بسبب إصابته بفيروس كورونا بحسب ما أعلن مدربه يان أندرسون الثلاثاء.

ويخوض المنتخب السويدي مباراته الأولى في المجموعة الخامسة الإثنين ضد إسبانيا في إشبيلية، لكنه سيكون من دون ابن الـ21 عاماً المنضم الى لاعب وسط "لا روخا" سيرجيو بوسكتس الذي دخل حجراً صحياً لستة أيام نتيجة إصابته بـ"كوفيد-19" بحسب ما أعلن الإثنين.

وقال أندرسون بأن جناح يوفنتوس "لن يكون متوفراً للمباراة ضد إسبانيا"، مع الأمل بأن يتعافى في الوقت المناسب لخوض المباراة الثانية في 18 الحالي ضد سلوفاكيا في سان بطرسبورغ التي تستضيف أيضاً المباراة الثالثة للمنتخب الاسكندينافي ضد بولندا في 23 حزيران/يونيو.

وتابع أندرسون "لن نستدعي بديلاً. نأمل أن يتمكن ديان من الانضمام الى المجموعة بعد مباراة إسبانيا".

نجم آخر يسقط

وسبق للمنتخب السويدي أن فقد خدمات نجم آخر قبل النهائيات هو مخضرم ميلان الإيطالي زلاتان إبراهيموفيتش بسبب إصابة في الركبة اليسرى حرمته من تسجيل عودته الى المنتخب الوطني بعد غياب لسنوات بسبب الاعتزال.

وبحسب الفريق الطبي، لم يلتق كولوشيفسكي في الأيام القليلة الماضية بلاعبين آخرين من المنتخب، ما يعني "أن هناك حظوظاً كبيرة بعدم انتقال العدوى الى آخرين" من زملائه وفقاً لطبيب المنتخب أنديرس فالنتين.

وأصيب كولوشيفسكي بالفيروس خلال عطلة الأيام الثلاثة التي أعطيت للاعبين بعد مباراة ودية أقيمت السبت ضد أرمينيا، لكن أربعة من زملائه كانوا على احتكاك به في الساعات القليلة الماضية، ما سيجعلهم تحت المراقبة حتى وإن جاءت نتائج فحوص المنتخب بأكمله سلبية.