قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كوالالمبور: تُسحب قرعة الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال آسيا في كرة القدم، بعد اختتام منافسات دور الـ16 التي تأهّل عنها ثلاثة أندية من كوريا الجنوبية وإثنان من السعودية.

ويجري سحب القرعة الساعة الثالثة عصرًا (07,00 بتوقيت غرينيتش) بتوقيت العاصمة الماليزية كوالالمبور مقر الإتحاد القاري للعبة.

منطقة الغرب

في منطقة الغرب، تأهّل الهلال والنصر السعوديان والوحدة الإماراتي وبيرسيبوليس الإيراني.

كان الهلال، بطل 2019، أوّل المتأهّلين بعد فوزه الإثنين على استقلال طهران الإيراني 2-0. تلاه مواطنه وغريمه النصر في حجز بطاقة التأهّل بعد فوزه على تراكتور سازي الإيراني 1-0 الثلاثاء.

وجاء تأهّل الوحدة الإماراتي، للمرة الأولى إلى هذا الدور منذ 2007، بعد فوزه الشاق أمام مواطنه الشارقة بركلات الترجيح 5-4، عقب تعادل الفريقين 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

أما بيرسيبوليس الإيراني، وصيف 2018 و2020، فقد فاز بصعوبة خارج ملعبه على الإستقلال الطاجيكي1-0.

منطقة الشرق

وفي منطقة الشرق، تأهّلت أندية أولسان هيونداي وتشونبوك هيونداي موتورز وبوهانغ ستيلرز من كوريا الجنوبية إلى جانب ناغويا غرامبوس الياباني.

احتاج أولسان هيونداي حامل اللّقب إلى خوض ركلات الترجيح قبل تحقيق الفوز على كاواساكي فرونتالي بطل الدوري الياباني، بعد تعادلهما سلباً.

ووصلت سلسلة أولسان من 15 فوزاً توالياً إلى نهايتها بعد تعادله مع كاواساكي. كانت أول مرّة منذ شباط/فبراير 2020 عندما تعادل مع أف سي طوكيو 1-1 يخفق بإحراز الفوز. لكنه بقي من دون خسارة في آخر 17 مباراة (رقم قياسي للنادي) ولم تهتز شباكه في تلك المباريات أكثر من مرة واحدة.

أما ناغويا غرامبوس، ورغم تخلّفه مرتين أمام دايغو الكوري الجنوبي، إلّا أنه نجح في النهاية بالخروج فائزاً 4-2.

وفاز تشونبوك هيونداي موتورز، حامل اللقب عامي 2006 و2016، الأربعاء على باتوم يونايتد التايلاندي بركلات الترجيح، في حين تغلّب بوهانغ ستيلرز، حامل اللّقب ثلاث مرات آخرها في 2009، على سيريزو أوساكا الياباني 1-0.

وذكر الإتحاد الآسيوي أنّ القرعة "ستكون مفتوحة، حيث يتم تقسيم الأندية المشاركة على وعائين، منطقتا الغرب والشرق".

وفي النسخة الماضية، أحرز أولسان هيونداي اللّقب على حساب بيرسيبوليس 2-1 في قطر، بعد إقامة المباريات بنظام التجمّع بسبب قيود فيروس كورونا.