قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدوحة: أعلن مدرب المنتخب البلجيكي روبرتو مارتينيس أنه سيغادر منصبه مع "الشياطين الحمر" وذلك عقب تعادلهم سلباً مع كرواتيا وإقصائهم من الدور الأول لمونديال قطر 2022.

وفي مؤتمر صحافي بعد المباراة، قال الإسباني مارتينيس الذي استلم تدريب "الشياطين الحمر" عام 2016 وقادهم إلى نصف نهائي مونديال 2018 إن "هذه المباراة كانت مباراتي الأخيرة مع المنتخب. حان الوقت كي أتنحى".

وأضاف المدرّب البالغ من العمر 49 عاماً "الآن نهاية تعاقدي بالفعل، لم أقدم استقالتي. اتخذت هذا القرار قبل كأس العالم، منذ 2018 كانت هناك العديد من الفرص كي أتراجع ولكنني قررت أن أواصل. لكن الآن حان الوقت لأن أتنحى، لأن أقبل أن هذه المباراة هي الأخيرة. كان الأمر سيحدث مهما حصل، حتى لو توّجنا".

والخروج من نهائيات المونديال القطري، يعني ضياع فرصة أخيرة لجيل بلجيكي رائع من أجل الفوز باللقب العالمي الذي كانوا قريبين جداً منه قبل أربعة أعوام، لكن المغامرة انتهت في نصف النهائي على يد فرنسا المتوجة لاحقاً باللقب.