قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



انقرة: دعا الرئيس التركي عبدالله غول اليوم الشعب التركي الى مد يد العون الى الشعب الباكستاني الذي تعرض لكارثة انسانية من جراء الفيضانات والسيول التي خلفت 1600 قتيل وعشرات الملايين من المشردين.

وقال غول في تصريح للصحافيين quot;اناشد الشعب التركي كافة الى المشاركة بفعالية في حملة المساعدات التي تجهز لها تركيا لمساعدة باكستان في محنتها الانسانيةquot; معتبرا ما جرى لهذا البلد كارثة تستوجب الوقوف معها لدواع انسانية.

واضاف quot;انا على ثقة ان مواطنينا سيقومون بهذا الواجب ليس فحسب من اجل روابط الصداقة او الاخوة التي تجمعنا مع الشعب الباكستاني بل لاسباب انسانية ايضاquot; مستذكرا بهذا الصدد الدعم الذي قدمته باكستان للشعب التركي خلال كارثة الزلزال الذي ضرب تركيا عام 1999 مخلفا 17 قتيلا ومئات الالوف من المشردين.

واعتبر ان من واجب تركيا في هذا الصدد رد الجميل ومد يد العون للشعب الباكستاني مرحبا بالحملة الشعبية التي تقودها مؤسسات المجتمع في تركيا لجمع التبرعات لصالح باكستان.

واكد ان الجيش والحكومة ومؤسسات الدولة الاخرى في البلاد ستنضم الى حملة جمعية الهلال الاحمر التركي لمساعدة ملايين المشردين الذين فقدوا منازلهم في كارثة الفيضانات والسيول التي اجتاحت وسط باكستان وشماليها.

وبحسب تقارير الامم المتحدة فان 6ر4 مليون شخص فقدوا منازلهم في حين يعاني مابين 15 الى 20 مليون شخص من مخاطر الجوع والامراض بسبب انقطاع السبل بهم من جراء السيول التي غمرت مناطقهم.