قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اكد وزير الخارجية البريطاني أن الوضع في أفغانستان أفضل مما كان عليه قبل 8 سنوات، مشيرا الى ان بلاده لم تتخل عن اهدافها هناك.

باريس: أكد وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند ان بلاده لم تتخل عن اهدافها المعلنة في مؤتمر لندن القادم بشأن الوضع في افغانستان .

واعرب ميليباند عن اعتقادة بأن الوضع في أفغانستان لم يتدهور كما يعتقد البعض موضحا ان هذا البلد تستطيع فيه الفتيات الذهاب للمدارس ويجد فيه المرضى مساعدة في المستشفيات وتتم فيه انتخابات.

ورأى ميليباندلا في مقابلة مع صحيفة لو فيغارو الفرنسية اليوم أن الوضع في أفغانستان quot;أفضل مما كان عليه قبل سبع أو ثماني سنوات دون أدنى شكquot; يشار الى أن التمثيل الدولي في مؤتمر لندن الذي سيعقد نهاية الشهر الجاري سيقتصر على وزراء الخارجية بعد أن كان من المقرر أن يحضره رؤساء دول وحكومات الدول المعنية.

وأشار ميليباند الى أن المشاركين في المؤتمر يعتزمون التباحث بشأن سبل تحقيق المزيد من الامن ومكافحة الفساد ومناقشة علاقات أفغانستان مع الدول المجاورة.