قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

British Prime Minister Gordon Brown leaves the Alexandra Hospital ...

قالت هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) ان رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون سيدلي بشهادته في تحقيق علني بشان حرب العراق قبل الانتخابات المقبلة في خطوة قد تلحق ضررا باداء حزبه العمال في الانتخابات.

لندن: وفي وقت سابق قالت لجنة التحقيق التي يرأسها جون تشيلكوت انها لن تستدعي براون قبل الانتخابات المزمع اجراؤها بحلول يونيو حزيران لتفادي تأثير السياسات الحزبية على جلساتها.

لكن براون كتب الى تشيلكوت في وقت سابق من هذا الاسبوبع يقول انه مستعد للادلاء بالشهادة في أي وقت.

ويواجه براون انتقادات بشان قرارات للانفاق الدفاعي يقول منتقدون انها عرقلت عمليات القوات البريطانية في العراق وافغانستان.

وقالت (بي.بي.سي.) ان اعلانا بشان مثول براون امام اللجنة سيصدر يوم الجمعة. ولم يصدر تعقيب فوري من مكتب رئيس الوزراء البريطاني.

وانشأ براون لجنة التحقيق العام الماضي لاستخلاص الدروس من الحرب في اعقاب انسحاب القوات البريطانية من العراق.

وأبلغ وزير الخارجية السابق جاك سترو اللجنة يوم الخميس انه يأسف للارواح التي فقدت في العراق لكنه دافع عن قراره مساندة العزو الذي قادته الولايات المتحدة.

وما زال كثيرون من مؤيدي العمال غاضبين من رئيس الوزراء العمالي السابق توني بلير لقيادته البلاد الى حرب واحتلال قتل خلالهما 179 جنديا بريطانيا.

وسيمثل بلير امام اللجنة التحقيق في 29 يناير كانون الثاني.