قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعلن الناطق باسم شرطة القدس شموليك بن روبي الجمعة ان الشرطة فتحت تحقيقا مع مستوطن صدم ظهر الجمعة طفلين فلسطينيين بسيارته في حي سلوان بمدينة القدس.
وكانت قناة الجزيرة بثت بعد ظهر الجمعة شريط فيديو قصيرا لطفلين فلسطينيين ملثمين يحملان حجارة وعندما يقترب احدهما من سيارة المستوطن يقوم الاخير بدهسه بسيارته قاذفا به الى اعلى قبل ان يقع ارضا ويفر السائق بسيارته.

وقال بن روبي لوكالة فرانس برس quot;فتحنا تحقيقا مع السائق وسنرى الصور ونفحصها جيدا، والمستوطن من جمعية العاد الاستيطانية واسمه ديفيد بيريquot;.
واكد المتحدث ان quot;وضع الولدين الصحي مستقر، احدهما جروحه متوسطه والاخر جروحه طفيفةquot;.

والطفلان هما عمران منصور (11 عاما) واياد غيث (10 اعوام) وهما يرقدان في مستشفى المقاصد في القدس.
من جانبها ذكرت الاذاعة الاسرائيلية ان الشرطة اخلت سبيل المستوطن ديفيد بيري، مدير عام جمعية quot;العادquot; اليمينية التي تعمل على اسكان مواطنين يهود في حي سلوان، بعد استجوابه.

من جهتها اوضحت جمعية quot;العادquot; ان مديرها العام فر من المكان بعد تعرض سيارته للرشق بالحجارة وعندها دهس الصبيين دون قصد، معربة عن آسفها لوقوع هذا الحادث.
من جانبه طالب فخري ابو دياب عضو لجنة الدفاع عن اراضي سلوان ومدير مركز البستان للتنمية وحقوق الانسان، بquot;محاسبة المستوطنين واتخاذ الاجراءات القانونية ضدهم حتى لا يستمروا في مثل هذه الاعمالquot;.

وقال لفرانس برس quot;لقد زادت الاستفزازات الاخيرة للمستوطنين عن حدها، هم يقومون بالدهس ولا يخافون، لانهم يعلمون انه لا توجد عقوبة ولا رادعquot;.
من جهته قال نمر حماد المستشار السياسي للرئيس الفلسطيني محمد عباس quot;ان قيام مستوطن بدهس مواطنين ابرياء عامدا متعمدا، يدل على ان القانون الذي تسير عليه حكومة اسرائيل ومستوطنوها هو قانون الغابquot;.