قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يامل السيناتور جون كيري ان يصادق مجلس الشيوخ على معاهدة نزاع الاسلحة النووية quot;ستارت الجديدةquot; قبل نهاية 2010.


واشنطن: اعرب السناتور جون كيري الاربعاء عن quot;امل كبيرquot; في ان يصادق مجلس الشيوخ الاميركي على معاهدة نزاع الاسلحة النووية quot;ستارت الجديدةquot; مع روسيا قبل نهاية العام الجاري.

وقال كيري وهو برلماني ديموقراطي يترأس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ quot;عندي امل كبيرquot;.

واضاف خلال مؤتمر بالفيديو من اسرائيل quot;سوف نحاول دفع الامور نحو تصديق معاهدة ستارت وسوف نصل الى ذلكquot;.

واعتبر كيري انه quot;من المحتملquot; ان يدرس مجلس الشيوخ المنتهية ولايته الاتفاق في كانون الاول/ديسمبر المقبل. وسيعود مجلس الشيوخ الى الانعقاد الاسبوع المقبل في اخر دورة برلمانية له قبل ان يبدأ مجلس الشيوخ الذي انتخب اعضاؤه في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر اعماله في كانون الثاني/يناير المقبل.

واوضح كيري انه على اتصال مع السناتور ريتشارد لوغار، رئيس مجموعة الجمهوريين في لجنة الشؤون الخارجية، ومع وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون ومع نائب الرئيس جو بايدن وكذلك مع سناتور جمهوري اخر هو جون كيل الذي يعارض تصديق المعاهدة بوضعها الراهن.

وكان الرئيس باراك اوباما الذي وقع الاتفاقية في نيسان/ابريل الماضي مع نظيره الروسي ديمتري مدفيديف في براغ، اعرب عن امله في ان يتم تصديق الاتفاقية قبل ان يتسلم مجلس الشيوخ الجديد مهامه.

في الولايات المتحدة، يجب ان تقر المعاهدات باغلبية ثلثي اعضاء مجلس الشيوخ اي 67 سناتورا من اصل مئة. ويبلغ عدد الاعضاء الديموقراطيين في مجلس الشيوخ المنتهية ولايته 57 بالاضافة الى عضوين مستقلين يصوتان الى جانبهما. وهم بذلك بحاجة لدعم عشرة اعضاء من الجمهوريين لتبني نص المعاهدة.

وتنص معاهدة ستارت الجديدة لتقليص الاسلحة الاستراتيجية، على امتلاك 1550 رأس نووي كحد اقصى لكل من الولايات المتحدة وروسيا اي بتخفيض 30% نسبة الى المعدل الذي كان في العام 2002.