ابيدجان: اعلن المجلس الدستوري ان رئيس ساحل العاج لوران غباغبو فاز في الانتخابات الرئاسية التي اجريت في 28 تشرين الثاني/نوفمبر، بحصوله على اكثر من 51% من الاصوات، ملغيا النتائج الموقتة للجنة الانتخابية التي اكدت فوز الحسن وتارا.

وقد اعيد انتخاب غباغبو رئيسا لساحل العاج بحصوله على 51,45% من الاصوات، في مقابل 48,55% لمنافسه، كما افادت النتائج النهائية التي اعلنها رئيس المجلس بول ياو ندري في تصريح صحافي.

وبذلك ابطل المجلس الدستوري الذي يرأسه احد المقربين من رئيس الدولة النتائج الموقتة للجنة الانتخابية المستقلة التي منحت الحسن وتارا 54,1% في مقابل 45,9% للرئيس المنتهية ولايته.

وقد quot;الغىquot; المجلس عمليات التصويت التي اجريت في سبع من دوائر الشمال الذي كان خاضعا للتمرد السابق منذ 2002، حيث شابت الانتخابات quot;عمليات تزويرquot; كما يقول فريق غباغبو.