قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: قال مسؤول امني عراقي رفيع الاثنين ان quot;الارهابيين ابتكرواquot; متفجرات ذات قوة تدميرية كبيرة لا يمكن كشفها بواسطة الاجهزة التي تستخدمها قوات الامن حاليا.

وقال اللواء قاسم عطا المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد ان quot;ابتكار المجموعات الارهابية محاليل ذات قوة تفجيرية عالية، لا يمكن كشفها بالاجهزة، تدل على سعي هذه الجماعات إلى تنفيذ عمليات اغتيال عدد من المسؤولين الحكوميينquot;.

وتاتي التصريحات وسط جدل حاد في بغداد اثر توقيف الشرطة البريطانية جيم ماكورنيك (53 عاما) مدير شركة quot;ايه تي اس سيquot; بشبهة الاحتيال بالتزامن مع اصدار قرار يمنع تصدير منتجات هذه الشركة من اجهزة كشف المتفجرات.

وقد اشترى العراق كميات كبيرة منها لاستخدامها على حواجز التفتيش الامنية.

ويؤكد مسؤولون امنيون ان المتفجرات التي استخدمت في موجة الهجمات الدامية ضد مؤسسات حكومية في بغداد منذ اب/اغسطس الماضي كانت من النوع السائل غير المستعمل في السابق.

واسفرت الهجمات عن سقوط حوالى 400 قتيل ومئات الجرحى.

الى ذلك، دعا عطا المسؤولين الى quot;تغيير اوقات الدخول والخروج من الطرق الرئيسة، وعدم ترك سياراتهم في مناطق غير مؤمنة، وتغيير نوعها وعدم السير في الطرق الفرعيةquot;.