قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قتل جندي اجنبي بالرصاص جنوب افغانستان وهو السابع منذ بدء العملية العسكرية الكبرى في مرجة في ولاية هلمند.

كابول:اعلنت قوة حلف شمال الاطلسي في افغانستان (ايساف) الاثنين ان جنديا اجنبيا قتل بالرصاص جنوب افغانستان لكنها لم توضح ان كان مشاركا في عملية quot;مشتركquot; الواسعة التي تنفذها في مرجه، احد معاقل طالبان.

ولم يكشف عن جنسية الجندي وهو السابع الذي يقتل منذ بدء العملية في مرجه. وقتل اثنان فقط من هؤلاء الجنود وهم اميركي وبريطاني خلال الحملة.

وقالت ايساف في بيان ان عسكريا من القوة الدولية للمساعدة على ارساء الامن quot;قتل بنيران سلاح خفيف في جنوب افغانستان امسquot;.

وزج حلف الاطلسي بنحو 15 الف جندي افغاني ومن القوات الدولية الاميركية والبريطانية خصوصا في العملية الواسعة التي انطلقت ليل الجمعة الى السبت بهف تطهير معقل مرجه الطالباني في ولاية هلمند.

وكان الحلف الاطلسي اعلن مقتل ستة من جنوده الدوليين هم اربعة اميركيين، قتل ثلاثة منهم في انفجار قنبلة يدوية الصنع خارج الحملة، وبريطانيان، قتل احدهما خلال عملية quot;مشتركquot;.

وبذلك يرتفع الى 74 عدد الجنود الاجانب القتلى منذ بداية 2010 في افغانستان، وفق موقع متخصص في تعداد خسائر القوات الدولية. وسقط خلال سنة 2009 اكبر عدد من القتلى في صفوف القوات الاجنبية في افغانستان بلغ 520 قتيلا.