قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اكدت واشنطن دعمها للحوار في افغانستان بين الحكومة ووفد من المتمردين ولكن بتحفظ.

A Canadian soldier with the NATO-led International Security ...

واشنطن: ردت الخارجية الاميركية على اعلان بدء حوار بين الحكومة الافغانية ووفد من المتمردين الاسلاميين بتكرار دعمها لهذه الخطوة ولكن بتحفظ.

واوضح الناطق باسم الخارجية فيليب كراولي quot;اننا ندعم رغبة الحكومة الافغانية بمد اليد الى عناصر الجماعات المتمردةquot;. وتابع quot;ان هاجسنا الذي نتشاطره مع افغانستانquot; يكمن في ان يتوقف هؤلاء الافراد quot;عن دعم المتمردين، وان يعيشوا في ظل احترام الدستور الافغاني، وان ينبذوا العنف ويمتنعوا عن اقامة علاقات مع القاعدة او غيرها من المنظمات الارهابيةquot;.

واتى كلام المتحدث الاميركي ردا على لقاء وفد من الحزب الاسلامي الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق قلب الدين حكمتيار بالرئيس حميد كرزاي في كابول لعرض خطة سلام، علما انه يواجه صعوبات في اطلاق مفاوضات مع طالبان. وتعتبر الامم المتحدة والولايات المتحدة حكمتيار ارهابيا.