قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلن الحلف الاطلسي مقتل احد جنوده الاثنين بقنبلة يدوية الصنع ما يرفع الى 137 عدد الجنود الاجانب الذين قتلوا في افغانستان مند بداية السنة، وهي اكبر حصيلة خلال فترة قصيرة في ثماني سنوات من الحرب.

واوضحت قوة الحلف الاطلسي (ايساف) في بيان ان الانفجار وقع في جنوب افغانستان بدون ان توضح هوية او جنسية الضحية. وتفجيرات القنابل اليدوية الصنع هي السبب الرئيسي للوفيات في صفوف جنود القوات الدولية البالغ عددهم نحو 121 الفا في افغانستان، وثلثاهم من الاميركيين.

ومعظم الجنود ال137 الذين قتلوا منذ بداية 2010 بحسب حصيلة اعدتها وكالة فرانس برس استنادا الى الموقع الالكتروني المستقل ايكاجواليتيز، قضوا بعبوات ناسفة زرعتها حركة طالبان او في تبادل اطلاق نار.