قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن:اتهمت هيئة محلفين فدرالية الجمعة خمسة من المسؤولين السابقين لشركة بلاكووتر الامنية الخاصة التي اصبح اسمها اليوم اكس اي، بحيازة اسلحة بطريقة غير مشروعة وحمل تصاريح مزورة بحمل سلاح ومحاولة عرقلة عمل القضاء.

ويفيد محضر الاتهام الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه ان المسؤولين الخمسة وضعوا بين كانون الثاني/يناير 2003 وتشرين الثاني/نوفمبر 2009 استراتيجيات مختلفة quot;للتقدم على منافسيهم في قطاع عقود الامن ومواصلة الاستفادة من عقود مبرمة مع الحكومة الاميركيةquot;.

وبين هذه الاستراتيجيات استخدامها مكتب عمدة بلدة لشراء 34 رشاشا بفضل تصاريح شراء غير محددة. وقد دفعت بلاكووتر ثمن هذه الرشاشات لكنها سجلتها على انها ملك لمكتب العمدة.

كما عرضت الشركة التي تطمح الى الحصول على عقد مهم مع الاردن لبنانء وادارة مركز للتدريب، على وفد اردني قام بزيارة الى مكاتبها، اسلحة عدة وزورت وثائقها بعد ذلك.

واخيرا المسؤولون الخمسة متهمون ايضا لمحاولة اخفاء اجورهم عن السلطات عبر وضع وثائق مزورة واخفاء اسلحة غير مشروعة.

ويمكن ان يحكم على الرجال الخمسة بالسجن حتى عشرين عاما.