قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن:افاد استطلاع جديد نشر السبت ان حزب الليبراليين الديموقراطيين الذي يحل عادة ثالثا في بريطانيا، يتقدم على حزب العمال بعد الانجاز المتميز الذي حققه زعيمه خلال مناظرة ملتفزة تاريخية مساء الخميس.

وتواجه في النقاش الملتفز الاول من نوعه في بريطانيا زعماء اكبر ثلاثة احزاب بريطانية وهم ديفيد كاميرون لحزب المحافظين وغوردن براون لحزب العمال رئيس الوزراء المنتهية ولايته ونيك كليغ لليبراليين الديموقراطيين.

وافاد الاستطلاع الذي اجرته صحيفة ذي صن الشعبية ان الليبراليين الديمقراطيين يحصدون 30% من اصوات المستطلعين للانتخابات التشريعية المقررة في السادس من ايار/مايو المقبل بعد المحافظين (معارضة) لكنهم يتقدمون على العماليين الذين حصلوا على 28%.

ويحتفظ المحافظون بالتقدم الذي تشير اليه الاستطلاعات منذ وقت طويل لكنهم لم يحصلوا سوى على 33% من الاصوات المتوقعة.

وشمل الاستطلاع عينة من 1290 شخصا غداة المناظرة التي اعطت دفعا للحملة الانتخابية البريطانية.

وافاد استطلاعان فوريان مساء الخميس بعد دقائق من نهاية الحوار المتلفز التاريخي الذي شاهده نحو عشرة ملايين مشاهد، ان كليغ حقق تفوقا كبيرا.

وافاد استطلاع معهد يوغوف انه فاز ب51% من الاصوات المتوقعة مقابل 29% لكاميرون و19% لبراون بينما افاد استطلاع اي تي في ان كليغ فاز ب43% وكاميرون ب26% وبراون ب20%.