قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فجر مجهولون يعتقد أنهم من جماعة عسكر الإسلام صهريجين ينقلان وقودا لقوات حلف شمال الأطلسي في باكستان.

بيشاور: ادى هجوم بالقنبلة في منطقة باكستانية قبلية نائية الاثنين الى تدمير صهريجين ينقلان وقودا لقوات حلف شمال الاطلسي المنتشرة في افغانستان، كما اعلن مسؤولون محليون.

وقال ريحان غول خطاك المسؤول في الادارة المحلية ان قنبلة زرعت تحت احد الصهريجين قرب بلدة تختابغ في منطقة خيبر السفلى القبلية حيث ينعدم القانون، انفجرت ما ادى الى اشتعال الصهريج ككرة لهيب ضخمة. وادى الحادث الى اصابة ستة اشخاص بجروح.

وصودف مرور صهريج وقود ثان وشاحنة محملة بالبضائع قرب الصهريج الاول اثناء انفجاره ما ادى الى اشتعال النيران فيهما، كما امتدت السنة النيران الى محطة للوقود ومتاجر قريبة من المكان، كما اضاف المصدر نفسه.

وقال شريف الله وزير رئيس الادارة المحلية في خيبر لوكالة فرانس برس ان الصهريجين كانا ينقلان وقودا لقوات حلف شمال الاطلسي في افغانستان. ولم تتبن اي جهة في الحال مسؤوليتها عن الهجوم الا ان العديد من الهجمات المماثلة التي استهدفت امدادات القوات الاجنبية في افغانستان نسبت الى جماعة عسكر الاسلام.

وتعتبر خيبر ممرا رئيسيا لامدادات القوات الاجنبية في افغانستان حيث ينتشر 121 الف جندي اجنبي يقاتلون حركة طالبان التي تشن تمردا مسلحا منذ تسع سنوات. وعسكر الاسلام هي جماعة اسلامية اجرامية محلية مرتبطة بحركة طالبان وقد اثارت اضطرابات عدة في خيبر وهاجمت قوافل الامدادات التابعة لحلف الاطلسي التي تعبر المنطقة.