قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد الملك عبدالله الثاني اليوم أهمية دور منظمة المؤتمر الاسلامي في الدفاع عن القضايا الاسلامية وصورة الاسلام الحقيقية القائمة على الوسطية والاعتدال.

عمان: نقل بيان عن الديوان الملكي اثر استقبال الملك عبدالله الثاني الأمين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي أكمل الدين احسان أوغلو وذلك quot;تأكيدا من الملك عبدالله على وقوف الاردن الى جانب المنظمة في تقديم الدعم الذي تحتاجه منظمة المؤتمر الاسلامي لحماية المصالح والقضايا الاسلامية والدفاع عنهاquot;.

واشار الملك عبدالله الى التطورات الراهنة في منطقة الشرق الأوسط والجهود المستهدفة لحل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على أساس حل الدولتين وفي سياق اقليمي شامل.

ومن جهته ثمن اوغلو الذي يزور الاردن حاليا للمشاركة في أعمال الملتقى الخامس للسفراء الأردنيين وذلك تقديرا لجهود المنظمة في تعزيز التعاون بين الدول الاسلامية جهود الملك عبدالله الثاني في الدفاع عن القضايا الاسلامية والمقدسات في مدينة القدس ومساعيه لاحلال السلام العادل والشامل في الشرق الأوسط.

وفي تصريحات صحافية عقب اللقاء وصف اوغلو لقاءه مع الملك عبدالله الثاني بالمثمر وقال quot;تناولنا فيه قضايا الساعة والتعاون بين الأردن ومنظمة المؤتمر الاسلاميquot;.

وأضاف انه تم بحث الوضع في القدس وفلسطين ومبادرة السلام وموقف المنظمة من المبادرة العربية مؤكدا انه استمع من الملك عبدالله الىquot; تصوراته عن التطورات الأخيرة في المنطقة والاتصالات الأخيرة التي قام بها في الولايات المتحدة الامريكية.

وردا على سؤال حول موقف المنظمة من المبادرة العربية قال اوغلو ان quot;المنظمة تقف موقفا واضحا وحازما من المبادرة العربية ..طالما بقيت المبادرة على الطاولة فان المنظمة ستظل تدعمهاquot; لافتا الى quot;ان لقاء الملك عبدالله الثاني كان مفيدا ومثمرا جداquot;.

يذكر ان منظمة المؤتمر الاسلامي تعتبر اكبر منظمة بعد الأمم المتحدة اذ تضم 57 دولة وخمس دول أخرى اعضاء من خارج المجموعة.