قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سراييفو: اكد وزير خارجية صربيا فوك يرميتش اليوم عدم تغيير موقف بلاده الرافض لاستقلال كوسوفو عن صربيا على الرغم من موافقة صربيا على حضور قمة دول غرب البلقان المقرر عقدها هنا في شهر يونيو المقبل.

وقال يرميتش في بيان نقله تلفزيون صربيا ان موافقة صربيا على حضور القمة التي يرعاها الاتحاد الاوروبي جاء بعد الحاح الاتحاد الاوروبي لمشاركة صربيا في القمة لاهميتها الاستراتيجية الكبيرة لمستقبل منطقة غرب البلقان.

واوضح ان مشاركة بلاده في تلك القمة لا يمكن تفسيرها باعتراف ضمني باستقلال كوسوفو مبينا ان بلاده ستحاول من خلال القمة تجديد موقفها الرافض لاستقلال كوسوفو. وذكر يرميتش ان استبعاد المسميات الرسمية التي تكرس استقلال كوسوفو عن القمة ساهم في موافقة صربيا على المشاركة في القمة.

واضاف ان مشاركة صربيا في قمة يعلن فيها عن استقلال كوسوفو كدولة سيكون بمثابة اعتراف ضمني من بلاده باستقلال كوسوفو. واوضح يرميتش ان حضور بلاده القمة بعد مقاطعتها للمحافل الدولية دليل على رغبة صربيا في المشاركة في المؤتمرات الدولية المساهمة في تعزيز مسيرة دول المنطقة للانضمام للاتحاد الاوروبي.

يذكر ان صربيا رفضت المشاركة في كل المحافل الدولية التي شاركت فيها كوسوفو في محاولة لمناهضة استقلال كوسوفو الا ان تلك السياسة ساهمت في عزل صربيا عن المسرح السياسي الاقليمي الامر الذي دفعها لاعادة النظر في تلك السياسة