قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لاهور: اعلنت الشرطة الباكستانية انها سيطرت على احد مسجدين تعرضا لهجومين في لاهور (شرق) بعد اكثر من ساعتين من المعارك ضد مهاجمين يرتدون سترات ناسفة اسفرت عن سقوط 17 قتيلا على الاقل.

وقال ضابط كبير لمحطة التلفزيون quot;ايه آل وايquot; ان quot;العملية ضد المسجد انجزتquot;. واضاف انه quot;طبقا للتقارير كانوا ثلاثة مهاجمين. دخلوا المسجد وبدأوا باطلاق النار. كانوا مسلحين بقنابل يدوية وسترات انتحارية واسلحة اخرىquot;.

واضاف انهم quot;دخلوا المسجد وتمكنوا من الصعود الى السطحquot;، موضحا ان quot;شرطيا واحدا جرح في هذه العملية والمسجد اصبح تحت سيطرتناquot;. وتابع ان quot;17 شخصا قتلوا وجرح اربعون آخرونquot;. واشار الى ان اثنين من المهاجمين على الاقل اعتقلا احدهما مصاب بجروح خطيرة.

إلى ذلك، قتل 56 شخصا على الاقل في هجومين متزامنين شنهما انتحاريون الجمعة على مسجدين تابعين لاقلية الاحمدية في لاهور شرق باكستان، كما اعلنت الشرطة وبلدية المدينة. وهاجم الانتحاريون المصلين بينما كان هؤلاء يؤدون صلاة الجمعة، واطلقوا عليهم النار من اسلحة رشاشة وقنابل يدوية، بينما فجر احدهم سترته الناسفة.

وقال سجاد بوتا رئيس الادارة في بلدية المدينة لوكالة فرانس برس quot;لقد عثرنا على ما بين 40 الى 50 جثةquot; في المسجد الواقع في حي غاري شاهو وهو حي شعبي ومكتظ.

اما الهجوم الثاني فاستهدف مسجدا يقع في حي موديل تاون الراقي، وقد اسفر عن 16 قتيلا، بحسب المصدر نفسه. وقال المسؤول في اجهزة الاسعاف مزار احمد لوكالة فرانس برس ان حصيلة قتلى الهجومين ارتفعت الى 64 قتيلا هم 42 في غارني شاهو و22 في موديل تاون.