قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اكد وزير الداخلية الإيطالي ان بلاده تملك كافة الادوات quot;ما يساعدها على ضرب اي تنظيم اجرامي في القلبquot;.

روما: أعلن روبرتو ماروني وزير الداخلية الإيطالي ان بلاده ستذهب فى حربها ضد عصابات الجريمة المنظمة quot; حتى النهايةquot; دون تراجع.

وردا على سؤال حول المخاطر المحتملة أن تقوم مافيا ندرانغيتا بالرد بعنف على الضربة التي وجهتها لها الشرطة امس، كما حدث في الماضي قال ماروني quot; ليس عندي معلومات بهذا الخصوص، لكننا على دراية بانه يمكننا احداث اضرار جسيمة بالجريمة المنظمة وهو ما نقوم به وسنستمر فيه حتى النهاية دون النظر في وجه احدquot;.

وكانت الشرطة الايطالية قد قامت بعملية كبيرة امس القت خلالها القبض على اكثر من ثلاثمائة من عناصر مافيا ندرانغيتا بكالابريا في عملية قيل انها الاكبر خلال عقود وادت ايضا الى القبض على الرجل الاول بالعصابة كما كشفت الكثير عن تنظيمها السري.

ماروني متحدثا على هامش افتتاحه لمقر وكالة ادراة الاصول والممتلكات المصادرة من المافيا قال ان عملية الامسquot; سوف تساعدنا على فهم كيفية إدارة هذا النوع من الجرائم المنظمةquot; واضاف quot; لقد اعطتنا معلومات قيمةquot; .

وخلص المسؤول الامني الاول الى القول انه quot; رغم كون ندرانغيتا المافيا الاولى من حيث القوة ويمكننا القول انها اكثر تحديثا من الكامورا (مافيا نابولي) لكننا نملك من الادوات ما يساعدنا على ضرب اي تنظيم اجرامي في القلبquot;.