قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: بدات سحب الدخان الكثيفة المنبعثة من الحرائق تتبدد فوق العاصمة الروسية الا ان موجة الحر لا تزال مستمرة فدرجات الحرارة تقارب ال27 مئوية منذ الصباح.
وعند الساعة 7,00 (4,00 تغ) بات التنفس اسهل في شوارع موسكو كما خفت رائحة الحرائق عما كانت عليه في اليوم السابق.

وافادت وكالة انترفاكس ان الرؤية على الطرقات السريعة وفي المطارات كانت كافية. واشارت الى عودة الحركة الى طبيعتها في المطارات.
وحملت رياح ساخنة الاربعاء دخان حرائق الغابات الخانق الى كل انحاء العاصمة حتى داخل مترو الانفاق.

واشارت صحيفة quot;كومسومولسكايا برافداquot; الى ان السائقين في بعض محطات المترو quot;كانوا لا يروون العربات الاخيرة للقطاراتquot;.
وفي الشوارع وضع بعض المارة اقنعة واقية بينما استخدم اخرون محارم مبللة على الانف والفم.

وكتبت صحيفة quot;ايزفستياquot; ان quot;الاربعاء كان اليوم الاكثر سمية هذا الصيفquot; مشيرة الى ان نسبة اكسيد الكربون في الجو كانت اعلى بخمس مرات من المستوى العادي.
واعلنت هيئة الارصاد الجوية ان صيف 2010 سيحطم كل الارقام القياسية لدرجات الحرارة في موسكو منذ بدء تسجيل هذه الدرجات قبل 130 عاما. وتم تسجيل 38,5 درجة مئوية الاسبوع الماضي في العاصمة الا ان هذا الرقم يمكن ان يتم تجاوزه في الايام المقبلة.

واصدر الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف الذي اعلن حالة الطوارئ في سبع مناطق روسية الاربعاء الامر باتخاذ التدابير لحماية المنشات الاستراتيجية لا سيما النووية من الحرائق العنيفة التي اتت على الاف الهكتارات في القسم الغربي من روسيا واسفرت عن مقتل 48 شخصا على الاقل حتى اليوم.