قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض : أجرى أمير منطقة الرياض الأمير سلمان بن عبدالعزيز عملية جراحية ناجحة في (العمود الفقري) اليوم في الولايات المتحدة الأميركية .
وبحسب بيان الديوان الملكي فإن الأمير سلمان سيقضي فترة نقاهة لم تحدد مدتها أو مكانها قبل عودته للرياض ، وكان الأمير سلمان غادر أسبانيا يوم 8 أغسطس متوجهاً إلى نيويورك لإجراء العملية .
ورفع الأمير سلمان أخلص المشاعر وأصدقها مقرونة بوافر الشكر والتقدير إلى العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير سلطان بن عبدالعزيز و نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام

وأفراد الأسرة الحاكمة وأصحاب الفضيلة والعلماء والمسئولين والشعب السعودي كافة على ما غمراه به من مشاعر نبيلة ومتابعة متواصلة كان لها الأثر الطيب في نفسه.

كما اعتذاره لإخوانه وأفراد أسرته والمواطنين الذين طلبوا الحضور لزيارته خصوصاً في شهر رمضان مقدراً لهم ذلك ، مطمئناً الجميع بأنه ينعم بوافر الصحة والعافية ولله الحمد.


يذكر أن الأمير سلمان هو أحد أهم أركان العائلة المالكة السعودية، إذ هو أمين سر العائلة، والمستشار الشخصي للملوك السعوديين ، وبداية دخوله للعمل السياسي كانت في 16 مارس 1954 عندما عين أميرًا لمنطقة الرياض بالنيابة عن أخيه الأمير نايف ثم عين أميرا للرياض في 18 أبريل 1955 إلى 25 ديسمبر 1960 عندما استقال من منصبة في ق 4 فبراير 1963 ، وأعيد تعينه أميرًا لمنطقة الرياض وما زال يتولى هذه المنصب .