قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

احبطتالمخابراتمخططا اعد في باكستان لشن هجمات في بريطانيا وفرنسا والمانيا.

لندن: احبطت اجهزة الاستخبارات مخططا اعد في باكستان لشن هجمات ارهابية في بريطانيا وفرنسا والمانيا، كما افادت قناة سكاي نيوز الاخبارية الثلاثاء نقلا عن مصادر استخباراتية.

وقالت سكاي نيوز ان المخطط كان يقضي بتنفيذ الهجمات في وقت واحد في لندن ومدن رئيسية في فرنسا والمانيا، موضحة ان المخطط كان في مرحلة متقدمة لكن تنفيذ الهجمات لم يكن وشيكا.

واشارت سكاي نيوز الى ان اجهزة الاستخبارات تراقب منذ مدة ناشطين مقيمين في باكستان كانوا يعدون لهذه الهجمات.

واوردت القناة نقلا عن مصادر استخبارية قولها ان الهجمات التي اعد لها كانت لتشبه تلك التي شهدتها مدينة بومباي الهندية في تشرين الثاني/نوفمبر 2008، عندما هاجم مسلحون اسلاميون في وقت واحد اهداف عدة من بينها فنادق، في العاصمة الاقتصادية للهند، ما اسفر عن سقوط 163 قتيلا.

واكدت سكاي نيوز ان احباط مخطط الهجمات في اوروبا تم بعد التنسيق بين اجهزة الاستخبارات البريطانية، الفرنسية، الالمانية والاميركية.

ومنذ اكتشاف هذا المخطط، ساعد الجيش الاميركي حلفاءه الاوروبيين على البحث عن مدبري موجة الهجمات هذه في باكستان.

وياتي الكشف عن هذه المخططات الارهابية بعد ان حذرت فرنسا رسميا مواطنيها من خطر داهم لشن اعتداءات.

الاربعاء الماضي، قالت وزيرة الامن القومي الاميركية جانيت نابوليتانو ان quot;تنامي نشاطquot; الجماعات الارهابية يشير الى ازدياد التهديدات ضد الدول الغربية بما فيها الدول الاوروبية.

وصرحت نابوليتانو ردا على سؤال حول تنامي المخاطر الارهابية في اوروبا خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ الاميركي quot;اننا نشهد جميعا تنامي نشاطات مجموعة اكثر تنوعا من الجماعات ومجموعة اوسع من التهديداتquot;.

وفي رسالة الى مجلس الشيوخ، اعتبر رئيس الاجهزة الاميركية لمكافحة الارهاب مايكل ليتر ان quot;اوروبا تشكل مركز الاهتمام الرئيسي لتنظيم القاعدةquot;.

وفي باريس، افاد مصدران فرنسيان على صلة باجهزة الاستخبارات ليل الثلاثاء الاربعاء انهما لم يتلقيا معلومات حول ما ذكرته سكاي نيوز عن مخطط لشن هجمات في بريطانيا وفرنسا والمانيا تم اعداده في باكستان.

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس، قال مصدر استخباري فرنسي طلب عدم كشف اسمه انه quot;ليس على علم بتاتا بالامرquot;.

من جهته، اشار مصدر حكومي فرنسي على صلة باجهزة الاستخبارات لفرانس برس الى انه لم يتلق معلومات عن احباط مخطط مماثل، موضحا ان التحذيرات من مخاطر حصول اعتداءت في فرنسا الصادرة الاسبوع الماضي لا تستند الى هكذا معلومات.