قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ-باك ان باب الحوار بين الكوريتين لازال مفتوحا.


سيول: اعلن الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ-باك الاثنين ان باب الحوار بين الكوريتين quot;يبقى مفتوحاquot;، مبديا استعداد سيول quot;لتعزيز التعاون الاقتصادي بشكل كبيرquot; اذا ما اظهرت بيونغ يانغ صدقية في اعادة العلاقات بين البلدين.

وقال الرئيس في رسالة وجهها الى الامة لمناسبة راس السنة quot;اذا ما اظهر الشمال صدقية، فاننا نريد وننوي تعزيز التعاون الاقتصادي بشكل كبير مع المجتمع الدوليquot;. كما طالب الجار الشيوعي بالتخلي عن مغامراته العسكرية، مشيرا الى ان اي تهديد quot;لادنى قطعة ارضquot; كورية جنوبية سيجلب quot;ردا جادا وقاسياquot;.

وتشهد العلاقات بين الكوريتين توترا شديدا منذ قصف المدفعية الكورية الشمالية في تشرين الثاني/نوفمبر جزيرة كورية جنوبية في البحر الاصفر مما ادى الى مقتل اثنين من العسكريين واثنين من المدنيين الكوريين الجنوبيين.

ولمناسبة راس السنة الجديدة، دعت كوريا الشمالية عبر افتتاحيات صحفها الرسمية الى تحسين العلاقات بين الكوريتين. وكتبت الصحف الثلاث الكبرى في افتتاحياتها السبت في بيونغ يانغ ان quot;فتيل المواجهة بين الشمال والجنوب يجب ان ينزع في اسرع وقت ممكنquot;.