قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وقعت صدامات عنيفة في أنقرة بين الشرطة و500 طالب كانوا يتظاهرون ضد الحكومة الإسلامية المحافظة.


أنقرة: وقعت صدامات عنيفة الأربعاء في أنقرة بين الشرطة وحوالي خمسمئة طالب كانوا يتظاهرون ضد الحكومة التركية الإسلامية المحافظة.

وقد اصطدم المتظاهرون الذين تجمعوا عند مدخل حرم جامعة الشرق الأوسط التقنية بمئات من عناصر شرطة مكافحة الشغب فيما كانوا يريدون التوجه إلى مقر حزب العدالة والتنمية الحاكم.

واستخدم عناصر الشرطة القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه لصد المتظاهرين الذين قذفوهم بالحجارة، ورفعوا لافتة كبيرة تدعو إلى quot;التمردquot;.

جاء الاحتجاج الطلابي على الحكومة بعدما قمعت الشرطة في إسطنبول وأنقرة تظاهرات استهدفت رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.

وفي الرابع من كانون الأول/ديسمبر، تدخلت الشرطة بقوة لتفريق تظاهرات طلابية في إسطنبول، مما اثار انتقادات الصحافة. وفقدت طالبة حامل جنينها بعد تعرضها للضرب على يد الشرطة. وقد دافع اردوغان عن الشرطة متهمًا الطلبة بأن لهم روابط مع منظمات سرية.

وتصاعد الغضب الطلابي منذ تشرين الثاني/نوفمبر، بعدما حكم على 18 طالبًا بالسجن 15 شهرا مع وقف التنفيذ بسبب تظاهرهم ضد اردوغان في 2008.