قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو:اجرى وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس محادثات الخميس مع المسؤوليين اليابانيين حول وضع استراتيجية مشتركة لمواجهة كوريا الشمالية وترسانتها النووية.
وخلال محطته الاولى في الصين في اطار جولة لمدة اسبوع في اسيا، حذر غيتس من التقدم الذي تحققه بيونغيانغ في تطوير صواريخ طويلة المدى والتي قد تهدد قريبا الولايات المتحدة مباشرة.

وسوف يهيمن هذا الموضوع على محادثاته في طوكيو حيث التقى وزير الخارجية سيجي مايهارا ونظيره الياباني توشيمي كيتازاوا قبل ان يلتقي في وقت لاحق اليوم رئيس الوزراء ناوتو كان.
واعتبر غيتس الذي سيتوجه الجمعة الى سيول، انه خلال السنوات الخمس المقبلة قد يصبح لدى كوريا الشمالية عددا quot;محدوداquot; من الصواريخ العابرة للقارات. واجرى النظام الشيوعي ثلاث تجارب لصواريخ طويلة المدى وكانت الاخيرة في نيسان/ابريل 2009، اجتازت اليابان وسقطت في المحيط الهادىء.

يشار الى ان الولايات المتحدة واليابان طورتا نظاما مضادا للصواريخ ينشر على سفن. وذكرت وكالة الانباء اليابانية كيودو ان وزيري الدفاع الاميركي والياباني سيبحثان امكانية بيع هذه التكنولوجيا لبلد ثالث.
وسيبحث غيتس في طوكيو ايضا مسألة اخلاء قاعدة اميركية في جزيرة اوكيناوا (جنوب اليابان) وكذلك تحديث اسطول مقاتلات الجو الياباني.

وخلال لقائه مايهارا، اكد غيتس ان quot;التحالف (الياباني الاميركي) هو سليم وعلى طريق ايجابي جداquot;.