قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ابوجا:فاز رئيس نيجيريا غودلاك جوناثان في الانتخابات التمهيدية التي اجراها حزبه الحاكم لاختيار مرشحه الى الانتخابات الرئاسية المقررة في نيسان/ابريل، بحسب نتائج الاقتراع التي نشرت الجمعة في ابوجا.
وبعد اعلان نتائج الاقتراع الذي جرى الخميس، صرح احد مسؤولي الحزب توندي ادينيران الجمعة quot;اعلن الدكتور غودلاك ايبيلي فائزا بهذه الانتخابات التمهيدية لرئاسة حزب الشعب الديموقراطيquot;.

وتفوق جوناثان بفارق كبير على منافسه نائب الرئيس السابق اتيكو ابو بكر.
وتم فرز بطاقات الاقتراع امام الملأ واعلان نتائج كل ولايات البلاد في ساحة ايغل بالعاصمة الفدرالية.

وكان الرئيس جوناثان الذي تولى في ايار/مايو رئاسة البلد الغني بالنفط والذي يعد اكبر عدد من السكان في افريقيا، الاوفر حظا للفوز بالانتخابات التمهيدية في حزب الشعب الديموقراطي.
وفاز حزب الشعب الديموقراطي بكل الانتخابات الرئاسية منذ نهاية النظام العسكري سنة 1999 لكن انقسامات طرأت على الحزب قبل الانتخابات التمهيدية.

ويرى بعض المسؤولين ان على جوناثان وهو مسيحي من جنوب البلاد، ان يتخلى عن ترشيحه لصالح منافسه المتحدر من شمال البلاد لاحترام التداول بين شمال وجنوب نيجيريا الذي يتم عادة كل ثماني سنوات.
ويشدد آخرون على ان الرئيس الحالي لم يتول مهامه الا في ايار/مايو اثر وفاة سلفه عمرو يار ادوا المتحدر من الشمال وكان في ولايته الاولى، بينما يرى انصاره ان بامكانه ان يتولى الرئاسة لولاية ثانية كاملة.

وسمحت هذه التسوية بين الشمال والجنوب بالتخفيف من الانقسامات الاتنية والدينية والاجتماعية في بلد يعد 250 اتنية واكثر من 150 مليون نسمة.
الا ان هذا التعدد الاتني غالبا ما يؤدي الى اعمال عنف دامية.