قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعلنت الوكالة الدولية لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الانروا) ان مسؤوليها في قطاع غزة جون جينج والضفة الغربية بربارا شينستون سيغادران الوكالة قريبا.

وقال كريس غانس المتحدث باسم الاونروا في بيان quot;سيتقلد جون جينج منصبا رفيع المستوى في مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية في نيويورك فيما ستعود بربارا شينستون لبلدها الام في كندا. لقد عمل السيد جينج في الأونروا ما يقارب الخمس سنوات كما عملت السيدة شينستون ما يقارب الاربع سنواتquot;.

وتواجه الوكالة التي تؤمن الحاجات الاساسية لنحو 4,7 مليون لاجىء فلسطيني في الشرق الاوسط، صعوبات مالية.

وفي غزة تلقى جينج تهديدات بالقتل وحتى انه تم التعرض لشخصه ما حمله على ان يطلب من اسرائيل قبل ثلاث سنوات اذنا لادخال بنادق رشاشة لتأمين حمايته وهو طلب تم تلبيته في تشرين الثاني/نوفمبر.

وفي الضفة الغربية واجهت شينستون في الاشهر الاخيرة اضرابا لموظفي الاونروا الفلسطينيين.

وفي رسالة وجهها لطاقم العاملين في الوكالة قال مفوض عام الاونروا فيليبو غراندي quot;ان كلا من جون وبربارا أضافا مساهمات استثنائية لعمل الأونروا في أحلك الظروف ..لقد أبديا التزاما رائعا في ضمان نوعية خدمات الأونروا كما أبديا مناصرة واضحة في دعم الحقوق في خضم القصف الكثيف في قطاع غزة خلال النزاع المسلح أو في خضم الاستجابة للانتهاكات القاسية للحقوق في الضفة الغربية المحتلةquot;.