قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قتل 8883 شخصا في حوادث سير وقعت خلال العام 2010 في اقليم كردستان العراق بحسب افادات لوزير الصحة.


اربيل: كشف وزير الصحة في حكومة اقليم كردستان العراق طاهر هورامي الاحد عن مقتل 8883 شخصا في حوادث سير وقعت خلال العام الماضي معبرا عن دهشته حيال اللامبالاة تجاه هذا الامر.

وقال هورامي خلال مؤتمر صحافي ان quot;حوادث السير من الاسباب الرئيسية التي تحصد ارواح الاف الناس كل عام في الاقليم حيث لقي 8883 شخصا حتفهم خلال العام 2010 كما اصيب 12 الفا اخرون وفقا لاحصائية اعدتها وزارة الداخليةquot; المحلية.

واضاف quot;عندما نقارن هذه الارقام مع ضحايا انفلونزا الخنازير التي ادت الى وفاة ستة اشخاص فقط نرى ان الدنيا قامت ولم تقعد في حين لم يبد احد اي اهتمام بموت الالاف جراء حوادث السياراتquot;.

لكن الوزير لم يكشف اعداد الضحايا خلال الاعوام الماضية.

وتزدحم شوارع المدن العراقية واقليم كردستان خصوصا مثل اربيل والسليمانية ودهوك، بالسيارات الحديثة التي يقودها شبان في مقتبل العمر.

واكد هورامي ان وزارته تعمل بالتعاون مع وزارة الداخلية المحلية لمراقبة الطرق الخارجية quot;باستخدام الرادار والتحقق من عدم تناول الكحول والمواد المخدرة وحمل اجازة قيادة بهدف التقليل من الحوادث وخفض اعداد القتلىquot;.

ويعيش نحو اربعة ملايين نسمة في الاقليم حيث تكثر المناطق الجبلية والمنحدرات الوعرة.