قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حثت الكنيسة الايطالية رجال السياسة على الالتزام بـquot;الرزانة والانضباطquot; .


روما: دعا رئيس الكنيسة الكاثوليكية الكاردينال انجيلو بانياتشو كل الاشخاص الذين يتسلمون مسؤوليات سياسية الى الالتزام بـquot;الرزانة والانضباط والشرفquot;، وذلك في كلمة القاها تعليقا على فضيحة روبي المتورط فيها رئيس الحكومة سيليفو برلوسكوني.

وقال الكاردينال الايطالي خلال اجتماع للاساقفة الايطاليين في مدينة انكون في وسط شرقي البلاد quot;ان كل من يوافق على تسلم تفويض سياسي عليه ان يكون واعيا الى ما يتوجب عليه من التزام بالرزانة والانضباط والشرف، كما هو وارد في دستورناquot;.

وتابع quot;كما سبق وقلت ان بلادنا بحاجة لان تتجاوز سريعا وبشكل نهائي هذه الفترة المتشنجة التي تختلط فيها بشكل يزداد خطورة التراجع الاخلاقي مع القلاقل السياسية والمؤسساتيةquot;.

وتطرق الكاردينال الى quot;تكرار المعلومات التي تشير الى ممارسات لا تتناسب مع الرزانة والاخلاقيةquot; مشيرا الى ان الراي العام quot;ينظر بفزع الى اللاعبين على الساحة السياسية ويشعر بضيق اخلاقي واضحquot;.

ودعا راس الكنيسة الكاثوليكية في روما برلوسكوني من دون ان يسميه الى الموافقة على quot;القاء الضوءquot; على الشكوك التي تلاحقه، من قبل quot;الهيئات المناسبةquot; لمعرفة حقيقة تورطه بهذه الفضيحة الجنسية.

واعلنت نيابة ميلانو في الرابع عشر من كانون الثاني/يناير الحالي انها تشتبه في ان يكون برلوسكوني اقام علاقات جنسية مع شابة مغربية تدعى روبي كانت قاصرا لقاء مبلغ مالي، وكذلك في ان يكون استغل منصبه وطلب من شرطة ميلانو الافراج عنها لدى توقيفها بتهمة السرقة في ايار/مايو 2010.