قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اطلقت المحكمة الجنائية الدولية تحقيقا حول اعتداءات على القوات الاممية في ساحل العاج.


نيويورك: اعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولي لويس مورينو-اوكامبو أن المحكمة تحقق لمعرفة ما اذا كانت قد حصلت اعتداءات على الامم المتحدة في ساحل العاج وعلى ان تتخذ في حال ثبت ذلك اجراءات لملاحقة المنفذين.

وردا على سؤال لمعرفة ما اذا كانت المحكمة الجنائية الدولية تحقق حول اعتداءات محتملة على الامم المتحدة في ساحل العاج، اجاب مورينو-اوكامبو: quot;نعمquot;.

وقال quot;سوف يجمع المحققون المزيد من المعلومات كي يتمكنوا من تقديمها الى القضاة. يجب ان يكون القضاة متأكدين من ذلك. عملي هو تحديد ما اذا كان يتوجب علينا ان نتدخل او لا. لهذا السبب اجمع معلومات حور الجرائمquot;.

يذكر ان العديد من جنود الامم المتحدة في ساحل العاج تعرضوا للاعتداءات منذ الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل في 28 تشرين الثاني/نوفمبر. وحملت الامم المتحدة مسؤولية هذه الاعتداءات لانصار الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو الذي تطلب منه الاسرة الدولية التخلي عن السلطة.

يشار الى ان المحكمة الجنائية الدولية هي أول محكمة مكلفة ملاحقة مرتكبي جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية والابادة المرتكبة منذ العام 2002.