قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نيقوسيا: دوت ثلاثة انفجارات ليل الثلاثاء الاربعاء في احد احياء دمشق اعقبها اطلاق نار كثيف، في حين دوت انفجارات مماثلة في انحاء عدة من محافظة ريف دمشق، كما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد في بيان تلقت وكالة فرانس نسخة منه فجر الاربعاء انه في العاصمة السورية quot;هزت ثلاثة انفجارات حي برزة قبل قليل تبعها اطلاق رصاص كثيف ما زال مستمرا حتى الانquot;.

واضاف في بيان ثان انه في محافظة ريف دمشق quot;هزت اصوات الانفجارات مدن زملكا وحمورية ودوما وحرستا ووردت معلومات مؤكدة عن استهداف مقر جهاز امني في مدينة حرستاquot;.

وفي محافظة درعا، مهد الحركة الاحتجاجية ضد نظام الرئيس بشار الاسد سمع دوي quot;اطلاق رصاص كثيف في كافة احياء مدينة جاسمquot; ليل الثلاثاء الاربعاء، بحسب المصدر نفسه.

ولم يوضح المرصد اسباب هذه الانفجارات ولا ما اذا كانت اسفرت عن ضحايا او لا.

وقتل ثمانية مدنيين، احدهم طفل، برصاص قوات الامن السورية الثلاثاء غداة مقتل اكثر من 70 مدنيا وعسكريا في أحد اكثر الايام دموية منذ بدء الحركة الاحتجاجية ضد نظام الرئيس بشار الاسد منتصف آذار/مارس، بحسب المرصد السوري.

كما تواصلت الثلاثاء الاشتباكات بين الجيش ومسلحين يعتقد انهم جنود انشقوا عنه. ففي درعا قتل خمسة جنود نظاميين في هجوم لمنشقين، في حين دارت اشتباكات مماثلة في محافظة ادلب (شمال غرب) اسفرت عن quot;مقتل او اصابة 14 جنديا نظامياquot;، بحسب المرصد.

ويتعذر التحقق من هذه الارقام من مصادر اخرى، اذ يمنع على وسائل الاعلام الاجنبية التنقل بحرية في سوريا حيث اسفر القمع واعمال العنف عن اكثر من 3500 قتيل، بحسب الامم المتحدة.

مقتل 8 مدنيين برصاص قوات الامن السورية الثلاثاء

قتل ثمانية مدنيين، احدهم طفل، برصاص قوات الامن السورية الثلاثاء، كما افادت منظمة حقوقية، وذلك غداة مقتل اكثر من 70 مدنيا وعسكريا في أحد اكثر الايام دموية منذ بدء الحركة الاحتجاجية ضد نظام الرئيس بشار الاسد منتصف آذار/مارس.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه ان quot;ثمانية مدنيين قتلوا باطلاق رصاص اليوم الثلاثاء وانضموا الى قافلة شهداء الثورة السوريةquot;.

واضاف المرصد الذي يتخذ من لندن مقرا له ان ثلاثة من القتلى سقطوا في مدينة حمص (وسط) واثنان في بلدة الحارة بمحافظة درعا (جنوب)، وواحد في طيب الامام بريف حماة (وسط) وطفل في بلدة كفرومة وشاب في خان شيخون اللتين تقعان في محافظة ادلب (شمال غرب).

واضافة الى هؤلاء القتلى الثمانية quot;تم الثلاثاء تسليم جثامين اربعة مواطنين الى ذويهم في ريف ادلب وحمص وداريا (ريف دمشق) كانوا قد اعتقلوا قبل ايامquot;، بحسب المرصد.

وكان المرصد اعلن في بيان سابق انه quot;صباح الثلاثاء وصلت الى المشفى الوطني بحمص 19 جثة لمجهولينquot; معربا عن خشيته من ان quot;تكون هذه الجثث لمواطنين اختطفتهم مجموعة من الشبيحة خلال اليومين الماضيينquot;.

وتشهد سوريا منذ منتصف آذار/مارس حركة احتجاجية غير مسبوقة اسفر قمعها من جانب نظام الرئيس بشار الاسد عن سقوط 3500 قتيل، بحسب الامم المتحدة.