قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اشادت وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون بالاتفاق الجديد الذي تم التوصل اليه بين الحكومة العراقية والامم المتحدة حول نقل مكان سكان معسكر (اشرف) في العراق.

ووصفت كلينتون في بيان اصدرته هنا الليلة الماضية الاتفاق بشأن النقل المؤقت واعادة توطين اكثر من ثلاثة آلاف من سكان معسكر (اشرف) في العراق بأنه quot;هامquot;.

واشادت بالحكومة العراقية على عملها مع ممثل الامم المتحدة الخاص السفير مارتين كوبلر مرحبة بهذه الخطوة quot;الهامة نحو حل انساني للوضع الراهن في معسكر (اشرف)quot;.

ولفتت الوزيرة الامريكية الى ان توقيع مذكرة التفاهم يمثل تقدما كبيرا في هذه القضية ويحدد الخطوات الرئيسية لانجاز حل سلمي ودائم لسكان (اشرف) بما في ذلك نقلهم المؤقت الى مخيم (الحرية) وهو قاعدة عسكرية امريكية سابقة قرب مطار بغداد الدولي.

واشارت الى انه quot;في هذا المقر الجديد ستكون مفوضية الامم المتحدة العليا للاجئين قادرة على اجراء تحديد لوضع اللاجئين بين سكان (اشرف) وهي خطوة اولى ضرورية نحو اعادة التوطين في بلدان أخرىquot;.

واكدت كلينتون ان quot;استعداد الحكومة العراقية الالتزام بهذه الخطة شجع الادارة الامريكيةquot; موضحة ان واشنطن تتوقع ان تفي حكومة بغداد بمسؤولياتها لاسيما بنود مذكرة التفاهم التي تنص على توفير السلامة والامن لسكان المعسكرquot;.

ورحبت بموافقة الحكومة العراقية على السماح للامم المتحدة بنشر مراقبين في هذا الموقع الجديد على مدار الساعة وبمراقبة التحرك من (اشرف) الى هذا المكان الجديد.

وقالت انه اضافة الى ذلك سيقوم مسؤولون في السفارة الامريكية في بغداد بزيارة المعسكر بانتظام وبشكل متكرر.

واضافت quot;نرحب ابضا باستعداد الحكومة العراقية لتأجيل الاغلاق النهائي لمعسكر (اشرف) لاعطاء هذه الخطة الوقت لتنفيذهاquot;.

واشارت كلينتون الى انه لتنجح خطة اعادة التوطين يجب ان تحصل على quot;الدعم الكامل لسكان (اشرف) ونحثهم على العمل لتنفيذ خطة الامم المتحدة لاعادة التوطينquot; موضحة ان quot;كل الذين يريدون رؤية الناس في (اشرف) يعيشون في امن وامان عليهم العمل معاquot; لضمان تنفيذ هذه الخطة.