قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اربيل: قررت الحكومتان التركية والعراقية الثلاثاء فتح معبر تجاري جديد بين البلدين في محافظة دهوك باقليم كردستان العراق بهدف زيادة التجارة والتبادل الاقتصادي بين الجانبين.

وعقدت اللجنة المشتركة العراقية التركية للمعابر الحدودية اجتماعا في منطقة ابراهيم الخليل الحدودية ببلدة زاخو التابعة لمدينة دهوك (410 كلم شمال بغداد) لوضع اللمسات الاخيرة على المشروع.

وقال وليد شلتاخ مسؤول الملف التركي في وزارة الخارجية العراقية، خلال الاجتماع ان لدى الحكومة العراقية quot;الرغبة الحقيقية في تطوير علاقاتها التجارية والاقتصادية مع تركياquot;.

واضاف quot;سنعمل على ابرام اتفاقية خاصة بهذه البوابة الجديدة، وقد تم بالفعل تحديد مسار للسكك الحديدية، كما لدى تركيا اقتراحات بفتح بوابات تجارية اخرى مع العراق سنجري مفاوضات حولهاquot;.

ويقع المعبر الجديد في منطقة ابراهيم الخليل.

واعلن من جهته وزير التجارة والصناعة في حكومة اقليم كردستان العراق سنان الجلب ان quot;نحو ثلاثة آلاف شاحنة تعبر كل يوم جانبي الحدود من خلال المعبرين الحاليين في منطقتي سلوبي وزاخوquot;.

وتابع quot;هناك خطط لرفع حجم التبادل التجاري بين البلدين من ستة مليارات الى 12 مليار دولار، ولاجراء هذا التوسع يجب فتح معابر حدودية جديدةquot;.

وذكر انه quot;جرى الاتفاق على انشاء ثلاثة جسور في ابراهيم الخليل ضمن المعبر الجديدquot;، وان quot;الطرفين اتفقا على ان تكون تركيا الجهة المنفذة لانشاء الجسر بكلفة 25 مليون دولار تقسم مناصفة بين البلدينquot;.

وذكر الوزير ان مدة تنفيذ المشروع تمتد لعامين، موضحا ان المشروع سيحال على مجلس النواب العراقي للموافقة عليه.