قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: نفت تونس أن تكون قد أبرمت اتفاقية مع إيطاليا بخصوص مكافحة الهجرة السرية بمناسبة الزيارة التي قام بها إلى تونس في الخامس والعشرين من مارس/آذار الماضي وزيرا الخارجية والداخلية الإيطاليان.nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;

جاء هذا النفي في بيان لمصدر مسؤول في وزارة الخارجية صدر اليوم تعقيبًا على التصريحات التي تداولتها أخيرًا وسائل الإعلام في إيطاليا نقلاً عن بعض الأطراف السياسية الإيطالية، ومفادها quot;عدم احترام تونس لاتفاق موقع في مجال مكافحة الهجرة السرية بمناسبة زيارة وزيري الشؤون الخارجية والداخلية الإيطاليين لها أخيرًاquot;.nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;

وجددت تونس في البيان التأكيد على متانة العلاقات التاريخية القائمة بين البلدين، خصوصًا منذ إبرام اتفاقية الصداقة وحسن الجوار عام 2003. داعية الحكومة والشعب الإيطاليين إلى التضامن مع الشعب التونسي في هذه المرحلة الانتقالية المهمة التي تعيشها إثر الثورة، لاسيما في ظل التحديات التي يطرحها الوضع الراهن على الحدود التونسية الليبية بوصول أكثر من 150 ألف نازح احتضنتهم تونس رغم الظروف الصعبة.nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;

يأتي هذا الجدل بين تونس وإيطاليا بشأن ظاهرة الهجرة السرية بعد تدفق آلاف المهاجرين السريين التونسيين على الأراضي الإيطالية أخيرًا، وقبل يوم من الزيارة التي من المقرر ان يقوم بها إلى تونس بعد غد الإثنين سيلفيو برلسكوني رئيس الوزراء الإيطالي لبحث وضع حد لهذه الظاهرة مع المسؤولين في الحكومة التونسية المؤقتة. وكان برلسكوني قد صرح أمس بأن الحل بالنسبة إلى إيطاليا لحل مشكلة هؤلاء المهاجرين هو إعادتهم الى بلادهم.