قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد:أعلن البيت الابيض الاثنين أنه لم يحسم أمره بعد حيال نشر صور لجثة أسامة بن لادن، وهو إجراء طالب به نواب في الكونغرس الأميركي، لتقديم دليل للرأي العالم العالمي على مقتل زعيم القاعدة.

وقال جون برنان، مستشار الرئيس الاميركي باراك أوباما لشؤون مكافحة الإرهاب quot;سوف نقوم بكل ما هو ممكن، لكي لا يستطيع أحد أن يحاول نفي أننا قتلنا أسامة بن لادنquot;.

واضاف خلال مؤتمر صحافي quot;بث المعلومات، ومن بينها الصور، هو اذًا امر يجب التقرير في شأنهquot;.

واعتبر السناتور الاميركي كارل ليفن، رئيس لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ، انه سيتعين نشر الصور في نهاية المطاف. وقال quot;اعتقد انه في وقت ما، سوف تنشر صور جثته (بن لادن)، لا اعرف متى، ولكن اعتقد انها ستنشر، ويجب ان تنشرquot;.

واضاف في اشارة الى امكانية قيام اعمال انتقامية ضد الاميركيين، ان quot;نشر هذه الصور، يجب ان يتأخر، إلى ان تهدأ ردود الفعلquot;.

اما السناتور المستقل جو ليبرمان، رئيس لجنة الامن الداخلي في مجلس الشيوخ، فقال ان نشر الصور quot;قد يكون ضروريًا، مهما كانت مخيفة، لانه اصيب في الرأس - لإبعاد اية فكرة بأن الامر يتعلق بخدعة من الادارة الاميركية.

واوضح ليبرمان انه مقتنع تمامًا بأن الرجل الذي قتل هو بالتأكيد اسامة بن لادن. من ناحيته، اكد رئيس لجنة المخابرات في مجلس النواب الجمهوري مايك روجرز quot;يجب ان نحرص على الحفاظ على كرامة اسامة بن لادن، ان كان يتمتع بالكرامة، كي لا نثير مشاكل في اماكن اخرى من العالم، وان نقدم ما يكفي من الادلة، حتى يعلم الناس انه بالفعل اسامة بن لادنquot;.

سحب صورة مقتله

وقالت قنوات التلفزيون الباكستانية، التي عرضت الاثنين صورة وجه مشوه جزئيًا، باعتبارها لأسامة بن لادن زعيم القاعدة، ان الصورة ليست صحيحة، وسحبتها.

وكانت قنوات خاصة عدة عرضت الصورة، مشيرة الى انها لا تستطيع التأكيد انها لاسامة بن لادن، الذي قتل ليل الاحد الاثنين، في غارة لقوات خاصة اميركية في ابوت اباد، التي تقع على بعد 50 كلم شمال غرب اسلام اباد.

وقال رانا جواد رئيس مكتب تلفزيون جيو في اسلام اباد لوكالة فرانس برس quot;كانت في الواقع صورة خاطئة، وكان سبق عرضها على الانترنت في 2009quot;.

واضاف quot;قلنا عند بثها انه لا يمكننا حتى الآن تأكيد صدقيتها، وبعد التثبت سحبناها من البثquot;. وحذت باقي القنوات حذو جيو الأكثر انتشارًا في باكستان. وكانت الصورة أظهرت وجهًا مشوهًا جزئيًا.

وقامت وكالة فرانس برس بتفحص الصورة بوساطة برمجيات خاصة، سمحت بإثبات أنها مزيّفة، بحيث أخذت اللحية والجزء الأسفل من الوجه من صورة أقدم لبن لادن.

وأكد ملادن انتونوف رئيس تحرير قسم الصور في وكالة فرانس برس ان quot;اللحية غير واضحة، نرى بوضوح انها مركبةquot;. ولم تبثّ فرانس برس الصورة في البداية، ثم بثتها لاحقًا مع التوضيح أنها صورة مزيفة، مبينة ظروف هذا التزوير. واليوم الاثنين لم تنشر أي صورة رسمية لاسامة بن لادن ميتًا.

الولايات المتحدة تبثّ أول صور لدارة بن لادن

بث تلفزيون اميركي الاثنين اول صور لدارة اسامة بن لادن في باكستان، يعمّها الخراب، وملطخة بالدماء، بعد الهجوم الذي شنّته قوات اميركية خاصة ليل الاحد الاثنين، وادى الى مقتل زعيم القاعدة.

تظهر الصور التي بثتها محطة quot;ايه بي سيquot; اثار دماء على ارض احدى غرف الفيلا الفخمة المحاطة بتدابير امنية متطورة في مدينة ابوت اباد الحامية الواقعة في شمال غرب اسلام اباد.

وتظهر الصور اثاثًا مقلوبًا وعددًا من الحواسيب انتزعت منها اسطوانات quot;سي ديquot;.

كما تكشف الصور عن ثغرة عملاقة في الجدار الخارجي للمنزل، يمكن رؤية الخراب من خلالها، وخصوصًا سريرًا مرتفعًا محطمًا.

وهي أول صور تبثّ منذ هجوم القوات الخاصة الاميركية بالمروحيات، الذي قتل خلاله زعيم القاعدة برصاصة في الرأس. وقتل اربعة اشخاص اخرين في العملية، لكن لم يصب اي اميركي بأذى.

والدارة التي رصدتها اجهزة الاستخبارات الاميركية في اب/اغسطس 2010، قائمة على ارض quot;اكبر بثمان مرات مقارنة بالمنازل الاخرى في الحيquot;، وهي محاطة بتدابير امنية quot;استثنائيةquot;، مع جدران بعلو 5.5 امتار، واسلاك شائكة، وquot;يمكن دخولها عبر بوابتين معززتين امنيًاquot; بحسب مسؤول اميركي.