قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كوالالمبور: عززت السلطات الفلبينية تدابيرها الامنية في العاصمة مانيلا والمناطق الدبلوماسية ومواقع المواصلات العامة تحسبا لوقوع هجمات ارهابية عقب مقتل زعيم القاعدة اسامة بن لادن.

وذكرت وكالة الانباء الفلبينية ان الرئيس الفلبيني بينغو اكيونو الثالث عقد اجتماعا مغلقا مع مجلس الامن القومي لمناقشة التدابير الامنية واصدر اوامره الى جميع الجهات الامنية في الدولة للتأهب ضد اي تهديدات او اعمال انتقامية ينفذها مؤيدو بن لادن.

واشار اكيونو الى ان مقتل بن لادن لايدعو الى الهدوء والاطمئنان الدولي داعيا زعماء العالم الوقوف ضد التطرف الديني والتعصب السياسي والارهاب بجميع انواعه.