قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ اليوم ان استراتيجية بلاده في افغانستان لم تتغير نتيجة مقتل زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن.

وشدد هيغ في الوقت نفسه على ان القضاء على بن لادن في عملية عسكرية نفذتها القوات الاميركية في احدى ضواحي العاصمة الباكستانية اسلام اباد مساء الاحد الماضي يمثل quot;لحظة حاسمةquot; في افغانستان حيث ينبغي اقناع حركة طالبان بقطع علاقاتها مع القاعدة.

واضاف هيغ في بيان اليوم ردا على تقرير برلماني بشأن افغانستان وباكستان ان quot;مقتل اسامة بن لادن لا يغير من استراتيجيتنا في افغانستان برغم كونه تطورا ايجابيا فيما يتعلق بجهودنا لمكافحة الارهابquot;.

وتابع quot;نظل ملتزمين ازاء عملنا العسكري والدبلوماسي والتنموي لبناء افغانستان مستقر وآمن وسنعمل مع شركائنا الافغان والدوليين لضمان الا تصبح افغانستان مجددا ملاذا آمنا لجماعات ارهابية دولية مثل القاعدةquot;.

وشدد على ان quot;هذه لحظة حاسمة حيث ينبغي لطالبان ادراك ان الوقت قد حان لتنأى بنفسها عن القاعدة وتشارك في عملية سياسية سلميةquot;.