قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نواكشوط:- دعا الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قادة القوى السياسية بموريتانيا إلى الحفاظ على أجواء الانفتاح السياسي والروح الديمقراطية السائدة ، متعهدا بضمان حرية الأفراد والمؤسسات.

وقال ولد عبد العزيز لدى افتتاحه جلسة خصصت لإعلان تنصيب رئيس المجلس الاجتماعي وأعضائه إنه تردد كثيرا في الخطوة منتظرا اللحظة المناسبة ، وإنه يأمل من أعضاء المجلس بلورة آراء من شأنها خدمة التنمية بموريتانيا.

وقال ولد عبد العزيز إن تنوع الأفكار داخل المجلس والروح الإيجابية بين أعضائه كلها ضمانات مهمة ، معلنا اكتمال الهيئات الدستورية المنصوص عليها ضمن تعهد قطعه بتفعيل كل المواد الدستورية.

أما رئيس المجلس الاجتماعي محمد ولد الحيمر فقد وصف إعلان تنصيب المجلس بأنه خطوة مباركة شاءت الأقدار أن تكون ضمن المأمورية الحالية للرئيس محمد ولد عبد العزيز وهو ما يعطيها طابعا خاصا ، معربا عن ارتياحه للتطور الحاصل بمجال الحريات السياسية والاجتماعية والروح الإيجابية التي طبعت فترة حكم الرجل.

وقد حضر حفل التنصيب رئيس المجلس الدستوري أسغير ولد أمبارك ورئيس مجل الشيوخ با أمبارى ورئيس الجمعية الوطنية مسعود ولد بلخير ورئيس المحكمة العليا السيد ولد الغيلاني ورئيس محكمة العدل السامية سيد محمد ولد محم ، وجمع غفير من الدبلوماسيين وأعضاء الحكومة وبعض قادة الأركان.