قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: ارجأ مجلس النواب الاميركي الاربعاء التصويت على قرار يطالب بوقف العمليات العسكرية الاميركية في ليبيا، وذلك في الوقت الذي يبدي فيه برلمانيون اعتراضات على استراتيجية ادارة اوباما في هذا النزاع، كما افادت مصادر في الكونغرس.

وقال احد مستشاري القيادة الجمهورية في الكونغرس في رسالة الكترونية ان quot;النواب من كلا الحزبين غاضبون جدا بسبب عدم تواصل الادارة معهم حول الاستراتيجية في ليبيا. لذلك سوف نعقد مؤتمرا خاصا للحزب الجمهوري غدا (الخميس) حول هذا الموضوعquot;.

وسيتباحث النواب الجمهوريون خلال هذا المؤتمر في مشروع القرار.

وكان عدد من النواب اكدوا مؤخرا ان الصلاحيات الرئاسية لا تتيح لباراك اوباما مواصلة العمليات الحربية في ليبيا، ذلك ان القوات الاميركية التي تتحرك بامر من الرئيس يجب ان تنسحب بعد ستين يوما الا في حال اجاز الكونغرس بقاءها. ومهلة الستين يوما انقضت في 20 ايار/مايو.

ويتهم هؤلاء النواب الرئيس بانتهاك قانون يعود الى العام 1973 ويهدف الى تقليص صلاحيات الرئاسة في مجال اعلان الحرب، الا ان اوباما اكد ان طبيعة التدخل الاميركي quot;المحدودquot; في العمليات العسكرية في ليبيا لا تنطبق على متطلبات القانون المذكور.