قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قضت المحكمة الكبرى الجنائيةفي البحرين اليوم بالسجن 10 سنوات على مواطن بحريني quot;حضورياquot;، إضافة إلى متهمين آخرين quot;غيابياquot; بعد إدانتهم بالتخابر مع دولة اجنبية حيثغرمت المحكمة كل منهم مبلغ 10 آلاف دينار.


المنامة: قضت المحكمة الكبرى الجنائية بمملكة البحرين اليوم الثلاثاء بالسجن 10 سنوات على مواطن بحريني quot;حضورياquot;، إضافة إلى متهمين آخرين quot;غيابياquot; بعد إدانتهم بالتخابر مع دولة اجنبية حيثغرمت المحكمة كل منهم مبلغ 10 آلاف دينار.

وتشير وقائع القضية إلى تجنيد المتهمان الثاني والثالث والمقيمان في دولة الكويت quot;المتهم البحرينيquot; للتخابر لمصلحة الجمهورية الاسلامية الايرانية للحصول على معلومات عن بعض المنشآت العسكرية والاقتصادية بالمملكة.

وإثر هذا الاتفاق، صور المتهم الأول بعض المواقع العسكرية والمنشآت الاقتصادية ومساكن العاملين بالقاعدة العسكرية الأمريكية مقابل مبلغ 20ألف دينار كويتي.
وأكد رئيس النيابة العامة نايف يوسف أن المتهم البحريني اعترف بالتحقيقات بما نسب إليه ووجهت له النيابة تهمتي التخابر لمصلحة دولة أجنبية ومن يعملون لمصلحتها بشأن الإضرار بمركز الدولة السياسي والاقتصادي والحربي وقبول مبالغ من الدولة الأجنبية بقصد ارتكاب عمل ضار بمصلحة قومية وأحالتهم إلى المحكمة الجنائية.
وأشار يوسف إلى طلب النيابة العامة في مرافعتها التي قدمتها بتوقيع اقصى عقوبة على المتهمين بخاصه المتهم الاول، كونه رضي بخيانة وطنه وغلبت عليه شهوة الخيانة والمال مقابل عرض زائل وقناع رخيص.