قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اوردت مجلة +ذي نايشن+ الثلاثاء ان وكالة الاستخبارات الاميركية تستخدم مجمعا سريا في الصومال اضافة الى سجن يقع في العاصمة مقديشو لتنفيذ انشطة على صعيد مكافحة الارهاب.

وقالت المجلة ان السي آي ايه تملك quot;مجمعا واسعا مغلقاquot; على ساحل المحيط الهندي يضم اكثر من عشرة مبان خلف جدران حماية صلبة.

وللمجمع مطاره الخاص ويحرسه جنود صوماليون، لكن الاميركيين يسيطرون على مداخله.

وتابعت المجلة ان الاستخبارات الاميركية تسعى الى تشكيل quot;قوة هجوم ذاتية قادرة على شن هجمات واستهدافquot; متمردي الشباب الاسلاميين المرتبطين بالقاعدة.

وقالت ايضا ان السي آي ايه تستخدم كذلك سجنا سريا يقع تحت مقر الاستخبارات الصومالية حيث يعتقل اشخاص يشتبه بانهم افراد في ميليشيا الشباب او على صلة بهذه المجموعة.

ووفق المصدر نفسه، تم اعتقال بعض السجناء في كينيا او امكنة اخرى، موضحا ان السجن يخضع رسميا لسلطة الاستخبارات الصومالية لكن عناصر في الاستخبارات الاميركية يقومون بعمليات الاستجواب ويدفعون رواتب للموظفين فيه.