قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عمان: عبر الاردن الاثنين عن أمله بان تشهد ليبيا quot;انتقالا سريعا وسلمياquot; للسلطة بعد اعلان الثوار سيطرتهم على مناطق واسعة من العاصمة طرابلس.

وقال وزير الخارجية ناصر جودة ان quot;الاردن يراقب عن كثب التطورات المتسارعة في ليبيا ويأمل ان تشهد آلان انتقالا سريعا وسلميا للسلطة يسمح بتوافق القوى السياسية والاجتماعية فيها على خارطة طريق تؤسس لنظام سياسي ديمقراطي جديد فيهاquot;.

واكد جودة في تصريحاته التي نقلتها وكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا) quot;اهمية دور المجلس الوطني الانتقالي الليبي في هذا المضمارquot;.

وعبر عن أمله بأن quot;نشهد اسدالا للستار على الاوضاع المأساوية التي تعرض لها الشعب الليبي الشقيق ووضع حد لاراقة الدماء في ليبياquot;.

كما اكد جودة quot;اهمية اعادة بناء ليبيا في اطار يصون ويعزز وحدتها الترابية وترابط وتلاحم ابناءها مثلما يحمي سيادتها واستقلالها السياسي ويدفع عجلة البناء والتنمية فيها بما يخدم طموحات شعبهاquot;.

وتدور معارك عنيفة منذ صباح الاثنين حول مقر اقامة الرئيس الليبي معمر القذافي في طرابلس التي سيطر الثوار الاحد على عدد من احيائها.

ودعا قادة الغرب الاثنين القذافي الى مغادرة السلطة لتجنب المزيد من اراقة الدماء واعتبروا ان دخول الثوار الى طرابلس يكرس نهاية نظامه.

وكان الاردن اعترف في آيار/مايو الماضي بالمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا كquot;ممثل شرعي للشعب الليبيquot; وارسل دبلوماسيا الى بنغازي، معقل الثوار وثاني مدن ليبيا كquot;ممثل مقيم وضابط ارتباطquot;.