قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: قال الفيلسوف الفرنسي برنار هنري ليفي لوكالة الأنباء الفرنسية الاحد ان quot;الانتفاضةquot; التي تجري في طرابلس quot;تم الاعداد لها بدقةquot; منذ شهور وانه سيجري في وقت قصير التخلص من نظام معمر القذافي.

وقد اطلق المتمردون عملية للسيطرة على طرابلس بينما تجري مواجهات داخل العاصمة بحسب شهود عيان. وقال برنار هنري ليفي quot;خطط المجلس الوطني الانتقالي في بنغازي والمجلس الوطني الانتقالي في طرابلس للانتفاضة في طرابلس منذ شهورquot;.

ويعد ليفي مدافعا عن المتمردين الليبيين وقد زار ليبيا خلال الاشهر الماضية خمس مرات ويجري اتصالات منتظمة مع مسؤولين من المجلس الوطني الانتقالي في بنغازي شرقي البلاد.

واضاف ليفي قائلا quot;يتألف المجلس الوطني الانتقالي من ثلاثين عضوا يمثلون ليبيا بأسرها، نصفهم فقط يظهر للعلن، وهم الممثلون عن المدن المحررة. ولكن يوجد ايضا جزء غير ظاهر منهم من الممثلين لمدن الزاوية وزليتن وطرابلس حيث يبقون على الاتصال بينهم وبين الاعضاء الموجودين في بنغازي رغم صعوبة تلك الاتصالاتquot;.

واضاف quot;من خلال تلك الاتصالات قاموا بوضع خطة دقيقة للانتفاضة بهدف اقلال عدد الضحايا من البشر ما امكن وتجنب حدوث تجاوزات وانتهاكاتquot;.

وتوقع المفكر الفرنسي ان الليبيين quot;سيحررون بلادهم وعاصمتهم بالضغط الميداني من جبل نفوسة جنوبا ومن الغرب والشرق وعبر انتفاضة المواطنين (داخل العاصمة). يجري تضييق الخناق ما سيؤدي في وقت قصير لنهاية نظام القذافيquot;.

وكان المتمردون اعلنوا الجمعة سيطرتهم على زليتن والزاوية على مسافة 40 كيلومترا غربي طرابلس وان لم يمكن التحقق من مصادر مستقلة فيما يتعلق بزليتن التي تقع على مسافة 150 كيلومترا شرقي طرابلس. وكانت الاحتجاجات ضد نظام القذافي، الذي يحكم البلاد من 42 عاما، قد بدأت في منتصف شباط/فبراير شرقي البلاد قبل ان تتحول الى حركة تمرد مسلحة تدعمها منذ منتصف اذار/مارس ضربات جوية لحلف شمال الاطلسي.