قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيشاور: شككت السلطات الباكستانية الاحد في نبأ مقتل الرجل الثاني في تنظيم القاعدة عطية عبد الرحمن الذي قال مسؤول اميركي انه قتل خلال الاسبوع المنصرم في باكستان.

وقال مسؤول في الامن الباكستاني لفرانس برس في بيشاور quot;نحن نتحقق من هذه المعلومات. اشكك في صحتهاquot;.

وقال مسؤول آخر في ميرانشاه، كبرى مدن وزيرستان الشمالية، انه لم يحصل على تاكيد حول مقتل عطية عبد الرحمن الليبي الجنسية البالغ من العمر 40 عاما في 22 اب/اغسطس في منطقة وزيرستان القبلية كما قال المسؤول الاميركي السبت، من دون توضيح ظروف مقتله.

وقال المسؤول في ميرانشاه، quot;هذه مجرد شائعات. صراحة نحن لم نكن حتى نعرف ان رجلا بهذا الاسم هو الرجل الثاني في تنظيم القاعدةquot;.

وقال المسؤولون الامنيون انه يصعب الوصول الى تلك المنطقة الجبلية على بعد 4 كيلومترات من الحدود الافغانية.

وقال مسؤول امني في مير علي بوزيرستان الشمالية، quot;في مثل هذه الحالات، نعتمد على المعلومات التي يرسلها مخبرونا. لم نتلق شيئا عن الامرquot;.

وقال احد قادة حركة طالبان الافغان في شمال غرب باكستان والذي اكد انه على اتصال منتظم مع القاعدة ان النبأ خاطىء. وقال لفرانس برس من مخبئه quot;هذه قصة مختلقة، هذا ليس صحيحاquot;.

وقال مسؤولون باكستانيون الاثنين الماضي لفرانس برس ان اربعة اشخاص قتلوا في غارة نفذتها طائرة اميركية بدون طيار واستهدفت سيارة في وزيرستان الشمالية، المعقل الرئيسي لطالبان الباكستانية. ولم يعرف ان كان الحادثان متصلين.

وفي مطلع ايار/مايو قتلت قوات خاصة اميركية زعيم القاعدة اسامة بن لادن في مدينة ابوت اباد شمال اسلام اباد.